أحدث الإضافات

شكوى قضائية ضد مرتزقة فرنسيين استخدمتهم الإمارات لاغتيال شخصيات باليمن
ميدل إيست آي: محمد بن زايد عرض على بومبيو برنامجا لاغتيال قادة طالبان
إعلامي إسرائيلي يوجه رسالة شكر إلى محمد بن زايد
تصاعد عمليات غسيل الأموال بسوق العقارات في دبي
الانكشاف الكبير وخسائر الثورات المضادة
رئيس مجلس الدولة الليبي يتهم الإمارات بإطالة عمر الأزمة في بلاده
فايننشال تايمز: التسامح في الإمارات “ماركة” للتحايل في”دولة بوليسية”
للمرة الثالثة...الإمارات تعلن تأجيل إفتتاح المحطة النووية إلى 2020
وزير يمني : على الشرعية تصحيح العلاقة مع أبوظبي أو فض التحالف معها
قادما من قطر...رئيس الوزراء الأثيوبي يصل الإمارات ويلتقي محمد بن زايد
"الدولي للعدالة وحقوق الإنسان" يندد باستمرار الاعتقال التعسفي لأحمد منصور للعام الثاني
قطر: محطة "براكة" النووية في الإمارات تهدد الأمن الإقليمي...وأبوظبي ترد
العنف ضد المهاجرين.. واقع غربي
طغاة العرب وإرهاب نيوزيلندا
العفو الدولية توثق اعتقال وتعذيب 51 شخصاً في سجون سرية تديرها الإمارات باليمن

رمضان في الإمارات

المحرر السياسي

تاريخ النشر :2018-05-16

 

رمضان كريم، تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال، وأن يعيده الله على الإمارات والخليج والوطن العربي والإسلامي، بكل خير وبركة، وأمة الإسلام تدافع عن مقدساتها وتحمي حريتها وكرامتها بعيداً عن الانحناء للعدو والتمسح به من أجل نيّل حظوة لدى أي دولة من الدولة.

 

في الإمارات تختفي مظاهر الروحانية المألوفة، وتحشد السلطة أدواتها بعيداً عن خشية الله، إلى استخدام المساجد في خِدمة جهاز الأمن وأهدافه، وفي رمضان تزداد الرقابة.

 

يرتبط هذا الشهر الفضيل بالاعتقالات التعسفية التي حدثت في أكبر حملة ضد السياسيين والناشطين عام 2012، فلم تعني حرمة الشهر الفضيل شيئاً لجهاز أمن الدولة الذي شن حملة شعواء ضد المطالبين بالإصلاح وتم اعتقالهم من المنازل والأسواق ومن مقرات أعمالهم.

 

وكالعادة يأتي هذا الشهر في ظل انتهاكات بحق المعتقلين السياسيين، فـ"ناصر بن غيث" عالم الاقتصاد الإماراتي يعيد إضرابه عن الطعام منذ أسابيع مع منع عائلته من زيارته، وكان قد فعلها رمضان الماضي رداً على انتهاكات جهاز أمن الدولة. كما أنه العام الثاني للناشط الحقوقي البارز أحمد منصور في سجن سري مع منع أهله من زياته؛ وكان قد عرض على محاكمة سرية في مارس/أذار الماضي دون معرفة محامية ولم يسمح بلقاءه ولم يعرف التهم الموجهة إليه.

 

وهو العام الثاني أيضاً للأربعة المدونين الذين ما يزالون في السجن رغم انتهاء فترة محكوميتهم، وهم "أسامة النجار، وعبدالله الحلو، وبدر البحري، وأحمد الملا"، وكان قد حكم عليه بتهم تتعلق بممارستهم لحقهم في حرية الرأي والتعبير وحكم عليهم بالسجن لِعدة سنوات بقضايا متفرقة.

 

وهو العام الثامن لمعظم معتقلي الرأي والتعبير في الإمارات وبعضهم يقضي رمضان للعام السابع على التوالي في سجون سيئة السمعة يمارس فيها الانتهاكات بشكلٍ دوري ودائم، في وقت تفشل المنظَّمات الدولية من العبور لمعرفة ما يحل بهم نتيجة رفض السلطات.

 

أحرار الإمارات في سجون جهاز أمن الدولة يحيون لياليهم بالذكر والتقوى، وهم يقدمون أنصع صفحات التاريخ في الفداء والتضحية، لبناء مستقبل الإمارات وحماية الأجيال القادمة من الانتهاكات ومصادرة الحقوق؛ الشكر لهؤلاء الأبطال ولعائلاتهم الصامدة والصابرة على الإيذاء والفقدان، على الشعور بالضيم والظلم والغبن، مع كل انتهاكات جهاز أمن الدولة.

 

رمضانكم كريم ولا تنسوا معتقلي الإمارات وأحرارها من الدعاء، في هذا الشهر الفضيل، لنحيي هذه الليالِ العظيمات، تقبل الله منا ومنكم.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان المعتقل الإماراتي "خالد الشيبة" من الزيارات العائلية منذ 4 أشهر

الإمارات تواصل توقيف أحد معتقلي الرأي رغم انقضاء فترة حكمه

لنا كلمة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة. فما بالك أن يتم حرمان معتقلين من حقوقهم وكل جريمتهم أنهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..