أحدث الإضافات

عمران الرضوان.. صورة الشاب الإماراتي الطامح بمستقبل مشرق
القوات الإماراتية تهدد بقصف أكبر منشأة للغاز الطبيعي جنوب شرق اليمن
وجبات مصنعة للجيش الإماراتي في سيارات تابعة لقوات "حفتر" في ليبيا
بريطانيا تحذر رعاياها في الإمارات من استهداف صاروخي محتمل من الحوثيين
هادي يلتقي قيادات عسكرية وأمنية إماراتية في عدن
حرب النفط: الدوافع والنتائج
توقيعات إسرائيلية على الأزمة الخليجية
"صراع الموانئ" بين الإمارات وقطر في منطقة الشرق الأوسط والقرن الأفريقي
الإمارات تدين التفجير الذي استهدف رئيس الوزراء الأثيوبي في أديس أبابا
قطر تطالب بتعليق عضوية الإمارات والسعودية في مجلس حقوق الإنسان
لا خوف على أجيال المستقبل العربي
واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة
تسريب جديد للمعتقلة الإماراتية أمينة العبدولي يكشف تعرضها للتعذيب في سجون أبوظبي
عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة
قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن

14 منظمة حقوقية تطالب فرنسا بإلغاء صفقات السلاح مع الإمارات و السعودية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-13

 

وجهت 14 منظمة حقوقية، رسالة للرئيس الفرنسي «إيمانويل ماكرون»​ بشأن الهجوم السعودي ​الإماراتي على ميناء الحديدة غربي ​اليمن​، مطالبة «​فرنسا​ بإلغاء صفقات السلاح مع ​السعودية​ والإمارات».

 

وطالبت المنظمات الحقوقية «ماكرون» باستبعاد السعودية من مؤتمر إنساني تنظمه ​باريس​، معتبرة أن «مشاركة السعودية غير مقبول بعد الهجوم على الحديدة».

وأعلنت الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، إطلاق عملية عسكرية لاستعادة ميناء الحديدة غربي اليمن، وذلك بعد رفض ميليشيات «الحوثي» القبول بالحلول السلمية.

 

وأوضحت الحكومة اليمنية، في بيان لها، بالتزامن مع بدء العملية العسكرية، أنها «استنفذت الوسائل السلمية والسياسية كافة؛ لإخراج الميليشيات الحوثية من ميناء الحديدة».

وأكد الصليب الأحمر الدولي، أن الهجوم على الحديدة سيتسبّب على الأرجح في تفاقم الوضع الإنساني باليمن.

 

والشهر الماضي أحالت جماعتان حقوقيتان فرنسيتان، الأحد، مطالبة بوقف مبيعات الأسلحة للسعودية والإمارات إلى أعلى سلطة قضائية في البلاد؛ بعد أن رفضت الحكومة الاستجابة إليهما.

 

ويتعرض الرئيس إيمانويل ماكرون لضغوط من جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان لتقليص علاقاته مع التحالف الذي تقوده السعودية في الحرب اليمنية التي أودت بحياة أكثر من عشرة آلاف شخص منذ 2015.

 

وكانت "دروا سوليداريتيه"، وهي منظمة قانونية غير حكومية، و"آسر" المتخصصة في قضايا التسلّح، طالبتا في مارس الماضي، بسحب رخص التصدير للسعودية والإمارات. وأمهلتا رئيس الوزراء إدوار فيليب شهرين لتنفيذ ذلك.

 

ولم تتلق الجماعتان رداً من الحكومة، ما دفعهما إلى إعلان عزمهما تقديم طعن قضائي، غداً الاثنين، أمام مجلس الدولة.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات تدين التفجير الذي استهدف رئيس الوزراء الأثيوبي في أديس أبابا

"صراع الموانئ" بين الإمارات وقطر في منطقة الشرق الأوسط والقرن الأفريقي

حرب النفط: الدوافع والنتائج

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..