أحدث الإضافات

الإمارات تخفف الحظر على شحن السلع من وإلى قطر
الإمارات تعلق اتفاقا للتصنيع العسكري مع روسيا
"فلاي دبي" تعلن تكبدها خسائر تتجاوز الـ43 مليون دولار العام الماضي
العفو الدولية تطالب حلفاء مصر باتخاذ موقف حازم بشأن الإعدامات
الإمارات تدين التفجير الإرهابي الذي وقع في محيط الجامع الأزهر بالقاهرة
الإمارات توقع عقودا دفاعية بـ1.99 مليار درهم مع شركات روسية دولية
التطبيع وإعادة تشكيل الوعي العربي
زفة نتنياهو في وارسو.. ما الذي جرى ويجري؟
وزير الخارجية العماني: سبب الخلاف الرئيسي مع الإمارت هو استمرار الحرب في اليمن
ردودفعل غاضية على تصريحات خلفان حول "احتلال المسلمين للأندلس"
حاخام أمريكي: وزراء من الإمارات يتطلعون للعلاقات مع (إسرائيل)
"ستاندرد آند بورز" تتوقع استمرار التراجع في أداء قطاع العقارات بدبي
إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف
تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!
ناشطون حقوقيون يطلقون موقع "إكسبو 2020" لإبراز انتهاكات الإمارات لحقوق الإنسان

مسؤول أمريكي: إيران اختبرت صاروخا مضادا للسفن في مضيق هرمز خلال مناورات بالخليج العربي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-10

قال مسؤول أمريكي، اليوم الجمعة، إن إيران اختبرت صاروخا قصير المدى مضادا للسفن في مضيق هرمز خلال مناوراتها البحرية، الأسبوع الماضي، فيما تعتقد واشنطن أنها رسالة من إيران للولايات المتحدة مع إعادة فرضها عقوبات على طهران.

 

ولكن المسؤول لم يشر إلى أن مثل هذه التجربة الصاروخية غير معتادة أثناء المناورات البحرية أو أنها نفذت بشكل غير آمن مشيرا إلى أنها جرت داخل ما يمكن وصفه بأنها المياه الإقليمية الإيرانية في مضيق هرمز.

 

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أكد، يوم الأحد، أنه أجرى مناورات عسكرية في الخليج خلال الأيام الماضية قائلا إنها استهدفت “مواجهة تهديدات محتملة” من الأعداء.

 

وقال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة المركزية بالجيش الأمريكي، في وقت سابق من الأسبوع، إن مجال وحجم هذه المناورات كان مماثلا لمناورات أجرتها إيران في الماضي. ولكن توقيت هذه المناورات بالذات لفت نظر واشنطن.

 

وقال فوتيل للصحافيين في مقر وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون)” من الواضح تماما لنا أنهم يحاولون استخدام هذه المناورة كي يبعثوا لنا برسالة بأنهم، مع اقترابنا من هذه الفترة من العقوبات هنا، يمتلكون بعض القدرات “.

 

وتشعر إيران بغضب من قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق الدولي بشأن البرنامج النووي الإيراني وإعادة فرض عقوبات على طهران. وقال مسؤولون إيرانيون كبار إن بلادهم لن ترضخ بسهولة لحملة أمريكية جديدة تهدف إلى وقف صادرات إيران النفطية الحيوية.

 

وأيد الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي، الشهر الماضي، اقتراح الرئيس حسن روحاني بأن إيران قد توقف صادرات النفط في الخليج إذا توقفت صادراتها.

وقال فوتيل إن الجيش الأمريكي يعي تماما أنشطة إيران العسكرية.

 

وأضاف “نحن على علم بما يجري ومازلنا مستعدين لحماية أنفسنا مع سعينا لتحقيق ما نهدف إليه من حرية الملاحة وحرية التجارة في المياه الدولية”.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تطبيع وارسو والخيانات الصغيرة التي سبقته!

إيران والخليج العربي.. الحوار المختلف

عن مؤتمر وارسو وإيران و«التطبيع»

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..