أحدث الإضافات

محلل روسي: عودة سفارة الإمارات إلى دمشق اعتراف سعودي بنظام "الأسد"
إضراب العمال يوقف حركة ميناء تديره الإمارات في الجزائر
في الذكرى 47 لتأسيسه.. المجلس الوطني غائب أم مغيب؟!
فيلم في لندن عن محنة المعتقلات السياسيات في الإمارات
تحقيقات أردنية تكشف علاقة رئيس مؤمنون بلا حدود الاستخبارية بالإمارات
خلال مشاركته في "وارسو" بحضور نتنياهو...عبدالله بن زايد يعترف بحق (إسرائيل) بالدفاع عن نفسها من "خطر إيران"
"طيران الإمارات" تقلص طلبياتها وتشتري 70 طائرة "إيرباص"بقيمة 21.4 مليار دولار
بعد صدور حكم بسجنه...أمين عام"نداء تونس"يلجأ للإمارات ويدعو السبسي للترشح للرئاسة
صندوق إماراتي لتنمية الصناعات الدفاعية العسكرية والأمنية في السوق المحلي
مقايضة وارسو: مواجهة ايران مقابل دعم «صفقة القرن»؟
أولويات التسامح عند العرب : الكنيسة أم المسجد؟
إحراق مفهوم "التسامح"
إعمار تنهي صفقة بيع بعض أصولها الفندقية بـ2.2 مليار درهم
إيران تتهم دول بالمنطقة بالتورط في هجوم سقط فيه عشرات القتلى والجرحى من الحرس الثوري
مقتل ثلاثة عناصر من قوات"الحزام الأمني" الموالية للإمارات جنوب اليمن

الإمارات ثاني أكبر المستوردين للسلع الإيرانية في العالم خلال الشهور الأربعة الماضية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-18

قالت وكالة "فارس" الإيرانية، إن بيانات رسمية كشفت أن الصين والعراق والإمارات وأفغانستان وكوريا الجنوبية تصدرت قائمة الدول المستوردة للسلع الإيرانية خلال الفترة الماضية.


وكانت صادرات السلع غير النفطية الإيرانية سجلت 13.471 مليار دولار في الفترة المناظرة 2017.

 

وبحسب "فارس"، فإن الصين استحوذت على 19.7 بالمئة من إجمالي صادرات إيران السلعية بالشهور الأربعة الماضية، حيث بلغت 3.046 مليار دولار، وجاءت الإمارات ثانيا بنسبة 18.2 بالمئة، وبواقع 2.808 مليار دولار.


العراق بدوره، حل ثالثا بنسبة 16.3 بالمئة وبـ 2.522 مليار دولار، ورابعا أفغانستان بنسبة 7.2 بالمئة و1.108 مليار دولار، وخامسا كوريا الجنوبية بـ5.3 بالمئة وواقع 821 مليون دولار.

 

وحافظت دولة الإمارات على مركزها المتقدم في العلاقات التجارية مع إيران، إذ احتلت الترتيب الثاني عالمياً والأول عربياً من حيث قيمة التبادلات التجارية معها خلال الـ11 شهراً الماضية من السنة الإيرانية الماضية، بصادرات بلغت قيمتها 8.7 مليارات دولار، تمثل 18% من مجموع الواردات الإيراني.

 

وبالرغم من الإدانات شديدة اللهجة التي يطلقها كبار المسؤولين الإماراتيين ضد إيران بسبب تدخلاتها في دول الجوار الخليجي وعلى رأسها البحرين،  واستمرار إيران في احتلالها للجزر الإماراتية الثلاث إلا أن البراغماتية الاقتصادية التي تجمع الإمارات وإيران تحت الطاولة أكبر بكثير من أن تتأثر بمجرد "تصريحات"، بحسب مراقبين.

وفيما ترتبط العلاقات السياسية بين الإمارات وإيران بمسألة الجزر الثلاث وهي طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، التي سيطرت عليها إيران بعد جلاء القوات البريطانية من الخليج عام 1971، إلا أن الإمارات تعتبر الشريك التجاري الأول لإيران.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لوفيغارو: ضغوط من محمد بن زايد على دبي لتقليص الاستثمارات الإيرانية

أمريكا vs إيران: المواجهة في العراق وسوريا ولبنان

السياسة الأمريكية وأسعار النفط

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..