أحدث الإضافات

وزير الدولة للشؤون المالية يقود وفد الإمارات في مؤتمر البحرين
حركة حماس تستنكر زيارة رئيس مؤسسة إسلامية فرنسية مدعومة إماراتياً إلى (إسرائيل)
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية
ظريف عن محمد بن زايد وبن سلمان وبولتون: يحتقرون الدبلوماسية ويتعطشون للحرب
 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين
«صفقة القرن»: الجميع يكسب إلا الفلسطينيين
مؤتمر البحرين ...فرصة أمريكية لتعزيز التقارب بين (إسرائيل) ودول خليجية
قطاع الطيران في الإمارات يدفع ثمن التوتر بين طهران وواشنطن
هكذا تفكر أميركا وإيران
الإمارات تدين هجوم الحوثيين على مطار أبها السعودي
شركة فرنسية تطلق الشهر المقبل قمراً استخباراتياً للجيش الإماراتي
وزير الخارجية الأمريكي يزور الإمارات والسعودية لمناقشة التوتر مع طهران
الموقف السعودي الملتبس حيال مخطط الامارات الخطير جنوب اليمن
المركزي الإماراتي يركز على العقارات لمكافحة غسيل الأموال
الإمارات تدعو لخفض التصعيد مع إيران

الإمارات تتعهد بـ50 مليون دولار لإعادة إعمار شرقي سورية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-18

 

تعهدت الإمارات العربية المتحدة، بتقديم مبلغ 50 مليون دولار لصالح التحالف الدولي لإعادة إعمار شرقي سورية، بعد يوم واحد من مبادرة السعودية بتقديم 100 مليون دولار أيضا للمساهمة في إعمار شرقي سورية وخاصة مدينة الرقة، وهي المناطق التي تسيطر عليها حاليا قوات تدعمها الولايات المتحدة والتحالف الدولي.

 

وقال بريت مكغورك، ممثل الرئيس الأمريكي المشرف على محاربة تنظيم “داعش”، في سورية والعراق، إن تمويل الإمارات هو جزء من خطة أمريكية لجمع 300 مليون دولار لإعادة إعمار المناطق التي استردها التحالف من التنظيم شمال شرقي سورية، هذا و ستسهم كل من استراليا والدنمرك والاتحاد الأوروبي وتايوان والكويت وألمانيا وفرنسا بتمويل المشروع الأمريكي، إلا أنها لم تعلن عن حصصها بعد.


 

وكانت الإدارة الأمريكية أعلنت، أمس، عن إلغاء مشروع بتكلفة 200 مليون دولار، كانت مخصصة لإعادة الاستقرار شمال شرقي سورية، حيث تسعى إلى تقليص برامج المساعدات الخارجية خاصة المقدمة إلى سورية وفلسطين.

 

وكانت تقارير صحفية  تحدثت عن السعي الإماراتي السعودي الجديد من أجل تشكيل قوة حدودية من العشائر العربية شمال شرقي سوريا من أجل توفير غطاء جديد لوحدات حماية الشعب الكردي في المنطقة نكاية في تركيا خصوصًا بعد إعلان واشنطن نيتها الانسحاب من سوريا وفشل الوساطة الفرنسية بين تركيا ووحدات حماية الشعب الكردية.  


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مؤتمر البحرين ...فرصة أمريكية لتعزيز التقارب بين (إسرائيل) ودول خليجية

مؤتمر البحرين المريب.. فشلٌ قبل الانطلاق!

صفقة القرن.. لا تُعلن بل تُطبق!

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..