أحدث الإضافات

مقتل 24 شخصا وإصابة العشرات في هجوم الأهواز والحرس الثوري يتهم السعودية
عبد الخالق عبدالله: هجوم الأهواز ليس إرهابيا ونقل المعركة إلى العمق الإيراني سيزداد
"بترول الإمارات" تستأجر ناقلة لتخزين وقود الطائرات لمواجهة آثار العقوبات على إيران
مسؤولون إيرانيون يتوعدون أبوظبي بعد تصريحات إماراتية حول هجوم الأحواز
التغيير الشامل أو السقوط الشامل
رايتس ووتش تحذر من الاستجابة لضغوط تهدف إلغاء التحقيق في جرائم الحرب باليمن
الأسد وإيران وَوَهْمُ روسيا
زعيم ميليشيا الحوثيين يدعو إلى نفير عام ضد قوات السعودية والإمارات في اليمن
الإمارات تستضيف لقاءات سرية لـ "تغيير ملامح القضية الفلسطينية"
ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في الإمارات إلى 12 مليار دولار خلال الربع الثاني من 2018
عضو بالكونجرس تتهم بومبيو بتقديم شهادة "زائفة" لصالح "التحالف العربي" باليمن
الأمين العام للأمم المتحدة: خلاف الإمارات والحكومة الشرعية يساهم في تعقيد الأزمة اليمنية
لماذا فشل اتفاق أوسلو ولماذا تسقط صفقة القرن؟
العدالة الدولية في قبضة النفوذ الدولي
أدوات الإمارات تصعّد الفوضى في تعز و تواصل التصادم مع الحكومة اليمنية الشرعية

بن دغر يتوعد الانفصاليين المدعومين من الامارات بعد هجوم على حفل عسكري بعدن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-19

توعد رئيس الحكومة اليمنية ، الاحد  بتعقب ومعاقبة المتورطين في الهجوم على حفل عسكري نظم امس في العاصمة عدن.

 

وبعث رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، برقية عزاء ومواساة في استشهاد الطالب، محمد دحان الحارثي الذي كان احد ضحايا اعتداء انفصاليون موالون للامارات على حفل تخرجه وزملائه في العاصمة المؤقتة عدن وجرح عدد آخر منهم.

 

وعبر رئيس الوزراء عن ادانته واستنكاره الشديدين لهذا العمل الاجرامي والارهابي ومن يقف خلفه..مؤكدا أن الدولة لن تظل مكتوفة الأيدي وستقوم بواجباتها القانونية بتعقب الجناة ومن يقف خلفهم وتقديمهم للعدالة

واحال الرئيس هادي السبت 18اغسطس /آب 2018م قياديين اثنين في قوات مايسمى «الحزام الامني» المدعوم من الامارات ، الى القضاء تمهيدا لمحاكمتهم.

 

وقالت وكالة سبأ الحكومية، إن الرئيس هادي وجه بإحالة كل من، منير محمود احمد المشالي ( ابو اليمامة )، عبدالناصر راجح البعوة ( ابو همام )، وكل من يثبت تورطه في حادثة الاعتداء على حفل عسكري نظمته الكلية العسكرية في عدن ، حيث تم اطلاق النار على الطلاب المحتفلين من موقعين يطلان على الكلية ،وهما عبارة عن معسكرين يقودهما المدعوين ابو اليمامة وابو همام.

 

وامس قتل جندي وأصيب اثنين آخرين، في هجوم استهدف الحفل الذي نظمته الكلية العسكرية بعدن احتفاءً بتخرج دفعة جديدة من طلاب الكليات الحربية والطيران والبحرية، في منطقة صلاح الدين شرقي عدن..

 

وسبق للرئيس هادي ان وجه بإحالة القيادي في ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" والوزير السابق في الحكومة، هاني بن بريك للتحقيق بعد عزله، إلا أن ذلك القرار ظل في الأدراج، مع حصوله على دعم ورعاية من دولة الإمارات.

بن دغر اشاد بقرار رئيس الجمهورية بإحالة المتهمين في الاعتداء على الكلية العسكرية والطلاب اثناء حفل تخرجهم إلى القضاء.

 

ولفت رئيس الوزراء إلى أن الدولة تعمل جاهدة لاستتباب الأمن في عدن وارساء دعائم الدولة والحفاظ على السكينة العامة والسلم المجتمعي باعتباره العامل الرئيسي الأول للنهوض بالعاصمة المؤقتة عدن وباقي المحافظات المحررة.

 

وعبر رئيس الوزراء عن بالغ حزنه لهذه الجريمة، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمد الشهيد الحارثي بواسع رحمته ومغفرته متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

اعتقال قياديين بحزب الإصلاح على أيدي قوات مدعومة إماراتياً واغتيال ثالث جنوبي اليمن

مقتل خمسة من قوات"الحزام الأمني" المدعومة إماراتياً بهجوم في "أبين" جنوب اليمن

هادي يحيل قائدين من "الحزام الأمني" الموالية للإمارات إلى القضاء بعد هجوم على كلية عسكرية بعدن

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..