أحدث الإضافات

مقتل 24 شخصا وإصابة العشرات في هجوم الأهواز والحرس الثوري يتهم السعودية
عبد الخالق عبدالله: هجوم الأهواز ليس إرهابيا ونقل المعركة إلى العمق الإيراني سيزداد
"بترول الإمارات" تستأجر ناقلة لتخزين وقود الطائرات لمواجهة آثار العقوبات على إيران
مسؤولون إيرانيون يتوعدون أبوظبي بعد تصريحات إماراتية حول هجوم الأحواز
التغيير الشامل أو السقوط الشامل
رايتس ووتش تحذر من الاستجابة لضغوط تهدف إلغاء التحقيق في جرائم الحرب باليمن
الأسد وإيران وَوَهْمُ روسيا
زعيم ميليشيا الحوثيين يدعو إلى نفير عام ضد قوات السعودية والإمارات في اليمن
الإمارات تستضيف لقاءات سرية لـ "تغيير ملامح القضية الفلسطينية"
ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في الإمارات إلى 12 مليار دولار خلال الربع الثاني من 2018
عضو بالكونجرس تتهم بومبيو بتقديم شهادة "زائفة" لصالح "التحالف العربي" باليمن
الأمين العام للأمم المتحدة: خلاف الإمارات والحكومة الشرعية يساهم في تعقيد الأزمة اليمنية
لماذا فشل اتفاق أوسلو ولماذا تسقط صفقة القرن؟
العدالة الدولية في قبضة النفوذ الدولي
أدوات الإمارات تصعّد الفوضى في تعز و تواصل التصادم مع الحكومة اليمنية الشرعية

تحركات في الكونغرس الأمريكي لوقف دعم التحالف السعودي الإماراتي في اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-19

تقدم السيناتور الديمقراطي كريس مورفي، بمشروع تعديل أمام مجلس الشيوخ الأمريكي على موازنة الدفاع للعام 2019، وذلك بعد أن كشف تقرير أن القنبلة التي أطلقها التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات، واستهدفت حافلة مدرسية في مدينة صعدة اليمنية “أمريكية الصنع″.

 

ويقضي التعديل بقطع الدعم لعمليات التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، إلى أن يؤكد وزير الدفاع الأمريكي بشكل قاطع أن هذا الدعم لا ينتهك القانون الدولي أو سياسات الجيش الأمريكي في حماية المدنيين، إذ يحظر القانون الأمريكي استخدام أسلحته  في استهداف المدنيين.

 

وكشف تقرير لشبكة “سي إن إن”، أن القنبلة التي استخدت لقصف الحافلة هي من نوع “أم.كي-82″ موجهة بالليزر، وتزن نحو 227كغ، وتصنعها شركة “لوكهيد مارتن” للصناعات العسكرية التي تعد من أبرز المتعاقدين مع وزارة الدفاع الأمريكية.

 

وكانت القنبلة التي أسقطتها طائرة من التحالف على حافلة مدرسية في صعدة شمالي اليمن، في التاسع من الشهر الجاري تسببت  في مقتل 51 شخصاً بينهم 40 طفلاً.

كما أكدت “سي إن إن”، أن القنبلة هي ذاتها التي استخدمت في هجوم التحالف العربي على مجلس عزاء في اليمن عام 2016، والذي أودى بحياة أكثر من مئة شخص.

وبحسب الأمم المتحدة فإنّ اليمن، أفقر بلد في الشرق الأوسط، يشهد أكبر كارثة إنسانية في العالم، شهدت مقتل أكثر من 9200 شخص، منذ ثلاث سنوات.

ومنذ عام 2015، قدّمت واشنطن للتحالف العربي، أسلحة ومعلومات استخبارية، وعمليات تزويد بالوقود في الجو.

وتواجه إدارة الرئيس دونالد ترامب وفقاً لوسائل إعلام أمريكية  ضغوطاً متزايدة، للحد من دعمها العسكري للتحالف العربي، مع تصاعد التقارير التي تتحدث عن وقوع انتهاكات في صفوف المدنيين والمزاعم الجديدة عن السجون السرية التي تديرها الإمارات والتي يتعرض فيها المعتقلون للاغتصاب والتعذيب الجنسي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

محمد بن زايد يستقبل السيناتور الأمريكي ماكين في أبوظبي

الكونغرس: فائض القوة وغرور السياسة

وزير الدفاع الأمريكي: نراجع الدعم المقدم للتحالف العربي في اليمن

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..