أحدث الإضافات

الإمارات تقتطع جزءاً من مطار الريان اليمني لأغراض عسكرية
محمد بن زايد ومستشار النمسا يبحثان تعزيز العلاقات الثنائية
مرشح لمجلس الشيوخ الأمريكي يعيد للإمارات أموالا تلقاها نظير خطاب له في أبوظبي
الإمارات تنفي الأنباء حول تجميد ملياري دولار منهوبة من الأموال الموريتانية
خلفان يدعو لإلغاء جامعة الدول العربية ويشبّه ترامب بخامنئي
شعارات التسامح كمصدر تهديد في الإمارات
معتقل بريطاني سابق يرفع قضية ضد أبوظبي بتهمة التعذيب
لماذا تتدخل الإمارات في شؤون الجزائر الداخلية؟!..موقع فرنسي يجيب
ظروف سيئة يعيشها جندي بريطاني سابق معتقل في أبوظبي
الإمارات تشارك في اجتماع لرؤساء الأركان بالخليج ومصر والأردن وأمريكا حول محاربة الإرهاب
محمد بن زايد يستقبل وزير الدفاع الصيني ويبحث معه تعزيز التعاون المشترك
نيويورك تايمز: شركة تجسس إماراتية تستعين بإسرائيليين لاعتراض الاتصالات الخلوية بقطر
مجلس التعاون الخليجي يأسف لاعتراف أمريكا بالسيادة الإسرائيلية على الجولان
نجاة قائد شرطة تعز في اليمن من محاولة اغتيال
اسم الإرهاب

قرقاش: تحرير الحديدة مطلوب لبدء التسوية السياسية في اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-09-12

أعرب وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش الأربعاء عن قناعته بأن انتزاع ميناء الحديدة من قبضة ميليشيا الحوثي هو شرط مطلوب لبدء التسوية السياسية في اليمن.

 

وقال قرقاش في تغريدة نشرها الأربعاءعلى حسابه الرسمي في "تويتر" إن غياب الحوثيين عن مشاورات سلام أجريت الأسبوع الماضي في جنيف تحت الرعاية الأممية هو "دليل واضح على أن تحرير الحديدة هو المطلوب لإعادتهم إلى رشدهم والانخراط البناء في العملية السياسية".

 

وتابع: "برهاننا هو أن التغيير في المعادلة مهم بالنسبة للتسوية السياسية الناجحة في اليمن، والحديدة هي التغيير المطلوب وستضمن إنهاء العدوان الحوثي عبر الوسائل السياسية".

 

وجاء ذلك في وقت استأنفت فيه قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والتحالف العربي تقدمها على ميناء الحديدة الاستراتيجي في غرب اليمن، في محاولة جديدة لطرد الحوثيين منه.

وكانت ميليشيا والحكومة قد حمّلتا بعضهما البعض المسؤولية عن عدم حضور الحوثيين لمشاورات السلام الأخيرة.

 

و انتهت محادثات السلام حول النزاع اليمني برعاية الأمم المتحدة في جنيف السبت قبل أن تبدأ، حسب ما أعلنه مبعوث المنظمة الدولية إلى اليمن مارتن غريفيث.

وأشار غريفيث إلى أنه لم يكن من الممكن إقناع وفد الحوثيين بالقدوم إلى جنيف. وقال: "لم ننجح في ذلك بكل بساطة".

وأضاف أنه من المبكر جدا القول متى ستعقد المشاورات المقبلة.

 

وفي مطلع يوليو، أعلنت الإمارات تعليق الهجوم البري على مدينة الحديدة نفسها لإفساح المجال أمام وساطة للأمم المتحدة، مطالبة بانسحاب الحوثيين من المدينة والميناء.

ومنذ 13 يونيو/حزيران الماضي، تنفذ القوات الحكومية بإسناد من التحالف العربي بقيادة السعودية، عملية عسكرية لتحرير «الحديدة»، ومينائها الاستراتيجي على البحر الأحمر من مسلحي الحوثيين. 


ودخلت المعركة شهرها الثالث من التجميد بضغوط دولية، بعد أن وصلت إلى مطار «الحديدة» الدولي.، وسط مخاوف من الإمارات والسعودية من الدخول في حرب شوارع مع مسلحي الحوثي.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

بصيص أمل في اليمن

اليمن على مفترق طرق: فهل مسموح له أن يطوي صفحة الحرب؟

معركة الحديدة في اليمن.. أوهام النصر

لنا كلمة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة. فما بالك أن يتم حرمان معتقلين من حقوقهم وكل جريمتهم أنهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..