أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. أدوات فاشلة ل"تحسين السمعة" مع توسيع وسائل القمع
"قِبلة التسامح".. الشعارات لا تطمس الحقائق 
قرقاش يهاجم قطر وتركيا بعد تصريحات أردوغان الأخيرة عن خاشقجي
رجل أعمال إماراتي يصف الديمقراطية بـ"البلاء" ويدعو الدول العربية للتخلي عنها
بعد اتهام بن سلمان بقتل خاشقجي...عبد الخالق عبدالله:الغوغاء تمكنوا من السيطرة على الكونجرس
موقع "معتقلي الإمارات" يطلق نداء عاجلا لإنقاذ ناصر بن غيث إثر تدهور حالته الصحية نتيجة الإضراب
مرسوم رئاسي باعتماد 2019 عاماً للتسامح في الإمارات !
صحيفة فرنسية: تحركات الإمارات ضد إخوان ليبيا بلغت مرحلة الهوس
من الذي يستهدفه كيان «البحر الأحمر»؟
"الأخبار" اللبنانية تزعم زيارة رئيس الأركان الإسرائيلي إلى الإمارات ولقاءه مع محمد بن زايد
"إير برلين" الألمانية تقاضي الاتحاد الإماراتية وتطالب بملياري يورو كتعويض
صحيفة تزعم عن دور إماراتي في زيارة نتنياهو لسلطنة عمان والتخطيط لمرحلة خلافة قابوس
المركزي اليمني ينتظر ثلاثة مليارات دولار ودائع موعودة من الإمارات والكويت لوقف تدهور الريال
ميدل إيست مونيتور: تسجيلات مريم البلوشي حول تعذيبها بالسجون تحبط إدعاءات التسامح في الإمارات
طائرة إماراتية تهبط اضطراريا في إيران

“أدنوك” الإماراتية تبني منشأة لتخزين النفط تحت جبال الفجيرة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-10-10

كشفت مصادر مطلعة لوكالة “رويترز” للأنباء، أن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) تبني منشأة لتخزين النفط الخام تحت جبال مدينة الفجيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال أحد المصادر: إن منشأة “مندوس” تحت الأرض ستصل طاقتها الاستيعابية لتخزين نحو 40 مليون برميل من النفط، وإنها من المتوقع أن تكتمل بحلول عام 2020.

 

وقالت المصادر: إن “إس.كيه” للهندسة والإنشاءات الكورية الجنوبية فازت بعقد لبناء المنشأة.

 

ووقعت أدنوك، العام الماضي، اتفاقًا لتخزين نحو ستة ملايين برميل من النفط في موقع التخزين بمنجالور بالهند، آخذة نحو نصف الطاقة الاستيعابية للموقع.

 

وفي مايو/ أيار، ورّدت أدنوك أولى شحناتها من النفط الخام إلى شركة الاحتياطيات البترولية الاستراتيجية الهندية، مع سعي أدنوك لتعزيز حصتها السوقية في آسيا.

 

والإمارات من كبار منتجي منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، وتضخ نحو ثلاثة ملايين برميل يوميًا من الخام وتخطط لزيادة طاقتها الإنتاجية إلى 3.5 مليون برميل يوميًا بحلول نهاية العام الجاري.

 

وإمارة الفجيرة الواقعة على الساحل الشرقي لدولة الإمارات عند مدخل مضيق هرمز، هي واحدة من الموانئ الكبرى في المنطقة إلى جانب ميناء صحار العُماني، كما أنها نقطة مزدحمة لإعادة تزود ناقلات الخام بالوقود في طريقها إلى وجهات بعيدة خارج الخليج.

ويحمل خط أنابيب أبوظبي للنفط الخام (أدكوب)، البالغة طاقته الاستيعابية 1.5 مليون برميل يوميًا، الجزء الأكبر من إنتاج الإمارات من الخام إلى مواقع التخزين البرية، ومنشآت التحميل البحرية في الفجيرة، ويتفادى مضيق هرمز.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش يعلق على مقابلة نجل حاكم الفجيرة بعد لجوئه إلى قطر ...والدوحة ترد

"نيويورك تايمز" تزعم لجوء نجل حاكم الفجيرة إلى قطر نتيجة "الاحتقان بين مسؤولي الدولة"

رئيس الدولة ينعى نائب حاكم الفجيرة ويأمر بتنكيس الأعلام وإعلان الحداد 3 أيام

لنا كلمة

إجراءات القمع الجديدة

صدرت تعديلات جديدة على "قانون العقوبات"، وفيما يبدو أنها ليست مواد قانونية لكنها أقرب إلى إجراءات إدارية تظهر تجريماً واضحاً للدراسات البحثية السياسية والاجتماعية، وتعتبرها أسراراً تخص أمن الدولة! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..