أحدث الإضافات

الإمارات تنفي ملكيتها لناقلة نفط اختفت منذ يومين أثناء عبورها مضيق هرمز
عبدالله بن زايد يبحث مع المبعوث الأممي لليبيا سبل إنهاء الاقتتال الليبي
ضباط إماراتيون يشرفون على نقل مرتزقة أفارقة إلى معسكرات حفتر
محمد بن زايد يستقبل رئيس مجلس النواب اليمني
الإمارات الأولى عربيا بمؤشر غلاء المعيشة
خلفان يهاجم حسن نصرالله ويرد على تهديداته للإمارات
هل حققت الإمارات أهدافها من حرب اليمن؟
إجراءات أمنية مشددة لحماية السفن التجارية في الخليج العربي
ميدل إيست آي : انسحاب الإمارات فصل جديد من الحرب في غرب اليمن
من أسقط الخليج ومكن للصهاينة المعتدين؟
الإمارات في اليمن.. استعمار غير ناعم
لعبة الإمارات الخطرة.. الدعم الخارجي للحروب الأهلية وحالات التمرد
"الفيفا" تنظر بشكوى مشجع كرة بريطاني تعرض للتعذيب في الإمارات
أردوغان: نتابع التطورات في مصر وتحركات السعودية والإمارات
عبد الخالق عبدالله يتحدث عن أسباب وتداعيات الإنسحاب الإماراتي من اليمن

الإمارات تدفع بخمسة آلاف مقاتل من "النخبة التهامية" الموالية لها للمشاركة في معركة الحديدة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-11-06

أفادت وسائل إعلام يمنية، أن القوات الإماراتية، دفعت، بخمسة آلاف مقاتل من قوات النخبة التهامية الموالية لها، للمشاركة في عملية السيطرة على الحديدة غربي اليمن.

ونقل موقع "اليمن نت " عن مصدر عسكري القول:" إن القوات الإماراتية التي تقود عملية عسكرية لتحرير مدينة الحديدة من قبضة الحوثيين، دفعت بخمسة آلاف مقاتل من أبناء الحديدة تم تدريبهم للمشاركة في عملية اقتحام المدينة والسيطرة على مينائها".

 

ومنذ يومين، انطلقت عملية عسكرية كبيرة تخوضها ألوية العمالقة وكتائب من المقاومة الموالية للجيش اليمني، من أجل السيطرة على مدينة الحديدة بغطاء جوي من التحالف العربي، وإشراف القوات الإماراتية في الساحل الغربي لليمن.

 

وتمكنت القوات اليمنية الموالية للحكومة الشرعية المعترف بها دولياً، من الإلتفاف على تحصينات الحوثيين في شارع الخمسين شرق المدينة المطلة على البحر الأحمر وباب المندب.

 وتركزت المواجهات على بعد ثلاثة كيلو من ميناء الحديدة، ونقطة الشام المنفذ الشمالي للمدينة وآخر المنافذ التي يسيطر عليها الحوثيون المدعومين من إيران.

 

و أعلنت "قوات العمالقة" التابعة للجيش اليمني، الأسبوع الماضي، تحقيق تقدم ميداني، والسيطرة على مناطق جديدة في المدخل الشرقي والجنوبي في المدينة الساحلية بعد معارك عنيفة مع الحوثيين. 

 

وأفادت ألوية العمالقة عبر موقعها الرسمي، بإن قواتها سيطرت على شارع المسناء في مدينة الحديدة، وصولا إلى دوار "يمن موبايل" الذي يفصل بين المسنا وطريق كيلو 16 الاستراتيجي، والاقتراب من صوامع ومطاحن البحر الأحمر. 

 

والأسبوع الماضي كشف مصدر عسكري يمني عن تفاصيل مثيرة بشأن تنامي الخلافات بين نجل شقيق صالح، طارق محمد صالح، وبين قادة ألوية العمالقة الذين يقاتلون في جبهات الساحل الغربي باليمن، بإشراف من دولة الإمارات ضمن التحالف العربي بقيادة السعودية.  


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

سلطة المحاكمات السياسية

في 2يوليو/تموز2013 تم الحكم في أكبر محاكمة سياسية عرفها تاريخ الإمارات الحديث، على 68 مواطناً من أحرار الدولة، في قضية عُرفت ب"الإمارات94"، وهؤلاء هم الذين وقفوا ضد الظلم مطالبين بالحرية والعدالة والمواطنة المتساوية، فحكم على… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..