أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. المخاطرة بالحياة وسيلة لكشف الانتهاكات.. والاستقرار السلطوي دعاية إلى زوال
الذكرى السابعة لاعتقال الشيخ سلطان بن كايد القاسمي.. رؤية متقدمة في مواجهة الظلم
ايماسك يعيد نشر مقال الشيخ القاسمي بذكرى اعتقاله (من اجل كرامة المواطن)
"التجسس" في تركيا.. أهداف الإمارات واتجاه سوء العلاقات
الإمارات والسعودية تدعمان السودان بـ 3 مليارات دولار
المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن يدشن قناتين فضائيتين بتمويل إماراتي
"اتحاد المنظمات الإسلامية" بفرنسا يتهم أبوظبي والقاهرة بالمساهمة في التحريض على مسلمي أوروبا
خفايا الانتكاسة العسكرية بوسط اليمن
الإمارات والسعودية تمولان مشاريع إعلامية باللغة التركية لمحاربة أوردغان
الخليج والربيع الجديد
مصادر عسكرية ليبية تتهم أبوظبي والقاهرة بقصف طرابلس بطائرات مسيرة
حركة حماس: المناورة المشتركة بين قوات إماراتية وإسرائيلية في اليونان عار كبير
الإمارات تضع حجر الأساس لأول معبد هندوسي في أبوظبي
(إسرائيل) تحتفي بدعوة رجل الأعمل الإماراتي خلف الحبتور للتطبيع والتعاون معها
تعليقاً على اعتقالها خلية تجسس إماراتية...خلفان يهاجم تركيا ويدعو لمقاطعتها

"المركز الدولي للعدالة": الامارات ترفض توفير الرعاية الطبية للناشط بن غيث رغم تدهور وضعه الصحي

إيماسك - متابعة خاصة

تاريخ النشر :2019-01-15

عبر المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان عن القلق الشديد على الوضع الصحي للناشط الأكاديمي والخبير الاقتصادي الدكتور ناصر بن غيث الذي ازداد وضعه تدهورا وسوء على إثر دخوله في إضراب عن الطعام في شهر اكتوبر وذلك احتجاجا على احتجازه التعسفي والانتهاكات التي تعرض لها داخل مراكز الاحتجاز السري وفي سجن الرزين كالتعذيب والمعاملة المهينة والحاطة من الكرامة والإهمال الصحي.

 

ويرفض  ناصر بن غيث الانقطاع عن الاضراب حتى يتم إطلاق سراحه وتضمن له كل حقوقه وضماناته الاساسية. فقد حوكم د. ناصر بن غيث في محاكمة جائرة من قبل المحكمة الاستئنافية الاتحادية برئاسة قاضي مصري. وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات من أجل تغريدة نشرها على حسابه بالتويتر  @bin_ghaithانتقد فيها انتهاكات النظام المصري لحقوق الإنسان.

 

واستمرار د. ناصر بن غيث في إضرابه عن الطعام لأكثر من ثلاثة أشهر تسبب له في تعب شديد وفي عدم القدرة على المشي والوقوف بسهولة وصار يشكو من صعوبة في التنفس وخسر من وزنه فازداد هزاله.

 

وما زاد في تدهور الوضع الصحي للناشط الأكاديمي د. ناصر بن غيث كثرة الأمراض التي يشكو منها كارتفاع ضغط الدم. ولا تزال إدارة سجن الرزين ترفض توفير الرعاية الطبية اللازمة والأدوية التي يحتاجها وذلك لحمله على إيقاف إضرابه عن الطعام ولكسر إرادته.

وطالب المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان من سلطات دولة الإمارات بالإفراج فورا ودون قيد أو شرط على الناشط الأكاديمي والحقوقي د. ناصر بن غيث وعلى غيره من النشطاء، حيث حمل المركز السلطات المسؤولية كاملة في إضراب سجين الرأي د. ناصر بن غيث عن الطعام داخل سجن الرزين وعن تدهور حالته الصحية نتيجة ذلك عملا بمبادئ إعلان مالطا الصادر عن رابطة الأطباء العالمية عام 1991؛

كما طالب بفتح تحقيق سريع وجاد ومن قبل جهة مستقلة بخصوص ادعاءات التعذيب وسوء المعاملة التي نالت من كرامة د. ناصر بن غيث وسلامته الجسدية والنفسية ومحاسبة كلّ من يثبت تورطه في ذلك للحيلولة دون إفلاتهم من المساءلة والعقاب ومنعا لتكرارها وتمكينهمن حقّه في الانتصاف وجبر الضرر وردّ الاعتبار له.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

حركة حماس: المناورة المشتركة بين قوات إماراتية وإسرائيلية في اليونان عار كبير

مصادر عسكرية ليبية تتهم أبوظبي والقاهرة بقصف طرابلس بطائرات مسيرة

الإمارات والسعودية تمولان مشاريع إعلامية باللغة التركية لمحاربة أوردغان

لنا كلمة

استشراف المستقبل

يقرأ الإماراتيون بشكل دائم، في وسائل الإعلام الحكومية عن جلسات الخلوة والعصف الذهني لاستشراف المستقبل، يحضرها حكام وشيوخ ومسؤولون في الدولة، وتناقش مواضيع استراتيجية مهمة ، لكن يظل مستوى التطبيق  هو التحدي الرئيسي. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..