أحدث الإضافات

وزير الدولة للشؤون المالية يقود وفد الإمارات في مؤتمر البحرين
حركة حماس تستنكر زيارة رئيس مؤسسة إسلامية فرنسية مدعومة إماراتياً إلى (إسرائيل)
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية
ظريف عن محمد بن زايد وبن سلمان وبولتون: يحتقرون الدبلوماسية ويتعطشون للحرب
 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين
«صفقة القرن»: الجميع يكسب إلا الفلسطينيين
مؤتمر البحرين ...فرصة أمريكية لتعزيز التقارب بين (إسرائيل) ودول خليجية
قطاع الطيران في الإمارات يدفع ثمن التوتر بين طهران وواشنطن
هكذا تفكر أميركا وإيران
الإمارات تدين هجوم الحوثيين على مطار أبها السعودي
شركة فرنسية تطلق الشهر المقبل قمراً استخباراتياً للجيش الإماراتي
وزير الخارجية الأمريكي يزور الإمارات والسعودية لمناقشة التوتر مع طهران
الموقف السعودي الملتبس حيال مخطط الامارات الخطير جنوب اليمن
المركزي الإماراتي يركز على العقارات لمكافحة غسيل الأموال
الإمارات تدعو لخفض التصعيد مع إيران

الإمارات تنفي الأنباء حول تجميد ملياري دولار منهوبة من الأموال الموريتانية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-03-23

قالت النيابة العامة في موريتانيا إنه "تأكد أنه لا صحة على الإطلاق للمعلومات التي تم نشرها وتداولها، بخصوص حجز وتجميد أموال موريتانية مشبوهة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولم تجر أية تحقيقات هناك بهذا الخصوص".

 

وأكدت النيابة في بيان أصدرته الجمعة أنها توصلت "عبر القنوات الدبلوماسية، برد رسمي من السلطات المختصة بدولة الإمارات العربية المتحدة، جاء فيه أنه من خلال التنسيق مع كافة الجهات القضائية والأمنية في الدولة فإنه لا وجود لأية قضايا جزائية أو مدنية تتعلق بهذا الموضوع، ولم يرد أي طلب من جهة خارجية حوله"، وفقا لوكالة الأخبار الموريتانية(مستقلة).

 

وأردفت النيابة أن الرد الإماراتي ترافق "مع إجراءات تحقيق أخرى، قيم بها على المستوى الوطني، لدى الجهات المكلفة بمتابعة حركة الأموال، والجهات المكلفة بمكافحة الجرائم المالية، التي تعمل وفق المعايير الدولية المقررة في هذا المجال".

 

وقالت النيابة العامة إن التحقيقات "ستتواصل بشأن مصدر هذه المعلومات الكاذبة، والجهات التي وقفت وراء نشرها، وترويجها إضرارا بالبلاد، ومؤسساتها، ومواطنيها، ونظامها القانوني والمالي، وذلك من أجل تقديمهم أمام العدالة، طبقا للقانون".

 

وانشغل الموريتانيون في الأيام الماضية بما اعتبروه "فضيحة" نهب ملياري دولار أمريكي من الأموال العمومية الموريتانية تم إيداعها سرا بأحد بنوك دبي.

 

وقالت مواقع إخبارية موريتانية إن هذه الأموال تعود ملكيتها للرئيس محمد ولد عبد العزيز، الذي نفى ذلك تماما.

 

ووصف ولد عبد العزيز ما يتم تداوله بأنه "شائعات ستثبت الأيام عدم صحتها"، وقال: "هذه الأخبار سمعتها وقرأتها في بعض المواقع المحلية وكتب عنها بعض المدونين، وكل هذا تم توصيله إلى جريدة القدس وإلى قناة الجزيرة أيضا، وهذه خيوط واضحة للعيان"، بحسب وكالة الأخبار الموريتانية.

 

وأضاف ولد عبد العزيز: "إذا نفيتها لن يصدقني الناس، ولكن مع الزمن والوقت سيتضح الأمر، لأن هذا يتعلق بدولة ورئيس دولة وبصحفيين ومدونين والجزيرة وجريدة القدس، وهذا لا بد من أن يسفر عن شيء، إذا كان حقيقيا فسيظهر ذلك".

 

وخلص ولد عبد العزيز إلى القول إن قصة الملياري دولار "تشبه بعض الشائعات التي تظهر يوميا وتتبخر مع الوقت والزمن"، على حد وصفه.

 

وكان موقع “السبق الاخباري” نقل عن مصادره تأكيدها “بأن أحد المقربين من رأس النظام الحاكم في موريتانيا تم اعتقاله بمدينة دبي في إطار هذه القضية، على أساس مذكرة توقيف صدرت بحقه من القضاء الإماراتي بتهمة تبييض الأموال”.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قطاع الطيران في الإمارات يدفع ثمن التوتر بين طهران وواشنطن

 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..