أحدث الإضافات

الإمارات تنفي ملكيتها لناقلة نفط اختفت منذ يومين أثناء عبورها مضيق هرمز
عبدالله بن زايد يبحث مع المبعوث الأممي لليبيا سبل إنهاء الاقتتال الليبي
ضباط إماراتيون يشرفون على نقل مرتزقة أفارقة إلى معسكرات حفتر
محمد بن زايد يستقبل رئيس مجلس النواب اليمني
الإمارات الأولى عربيا بمؤشر غلاء المعيشة
خلفان يهاجم حسن نصرالله ويرد على تهديداته للإمارات
هل حققت الإمارات أهدافها من حرب اليمن؟
إجراءات أمنية مشددة لحماية السفن التجارية في الخليج العربي
ميدل إيست آي : انسحاب الإمارات فصل جديد من الحرب في غرب اليمن
من أسقط الخليج ومكن للصهاينة المعتدين؟
الإمارات في اليمن.. استعمار غير ناعم
لعبة الإمارات الخطرة.. الدعم الخارجي للحروب الأهلية وحالات التمرد
"الفيفا" تنظر بشكوى مشجع كرة بريطاني تعرض للتعذيب في الإمارات
أردوغان: نتابع التطورات في مصر وتحركات السعودية والإمارات
عبد الخالق عبدالله يتحدث عن أسباب وتداعيات الإنسحاب الإماراتي من اليمن

"ميدل إيست آي": الإمارات تمول "حميدتي" في السودان وتزوده بالأسلحة الثقيلة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-05-13

قال موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، إن قائد قوات الدعم السريع السودانية، محمد حمدان دقلو، الشهير بـ"حميدتي" تمكن من "صناعة علاقات قوية مع السعوديين والإماراتيين، من خلال مشاركتهم في اليمن.
 

جاء ذلك وفقا لمقال أورده موقع "ميدل إيست أي"، لرئيس تحريره الكاتب البريطاني "ديفيد هيرست"، وكبير الكتاب السابق بصحيفة "الغارديان".

 

ونقل "هيرست" عن مصادر في الجيش السوداني، قولها إن "الإماراتيين يمولون حميدتي، ويزودونه بالأسلحة الثقيلة".

وذكر الكاتب البريطاني أن "حميدتي" تمكن من إقامة علاقات قوية مع السعوديين والإماراتيين، من خلال مشاركة قواته في حرب اليمن.

 

وأوضح أن قوات التدخل السريع التي يقودها "حميدتي" تشكل العمود الفقري للقوات السودانية، التي تخوض معارك على الأرض في اليمن ضد الحوثيين.

 

 ولفت إلى أن الإعلان عن مقتل 412 جنديا سودانيا في اليمن أثار جدلا واسعا في الخرطوم، وأدي إلى مطالبات في الداخل بسحب القوات من الصراع اليمني المستمر منذ 2015.

 

 وتأتي تلك الأنباء عن الدعم الإماراتي لقائد قوات التدخل السريع في السودان بالتزامن مع مراهنة تقارير عبرية على "حميدتي" لكي يكون النسخة السودانية من الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، الذي أطاح بالرئيس المنتخب "محمد مرسي".

 

 وذكر مركز "بيغن السادات للدراسات الاستراتيجية" التابع لجامعة "باريلان" العبرية، أن الدولتين الخليجيتين تركزان على الطموح السياسي لـ"حميدتي"، كونه لن يسمح بانتقال السلطة إلى القوى المدنية السودانية بشكل كامل.

 

ولفت المركز، في ورقته البحثية، إلى أن وعي الجمهور السوداني لإمكانية تكرار التجربة المصرية، يعرقل مخططات "حميدتي" والسعودية والإمارات حتى الآن.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لعبة الإمارات الخطرة.. الدعم الخارجي للحروب الأهلية وحالات التمرد

الإعلان عن سفينة مساعدات سعودية إماراتية عاجلة للسودان

خجل المبادرة الخليجية في الأزمة السودانية!

لنا كلمة

سلطة المحاكمات السياسية

في 2يوليو/تموز2013 تم الحكم في أكبر محاكمة سياسية عرفها تاريخ الإمارات الحديث، على 68 مواطناً من أحرار الدولة، في قضية عُرفت ب"الإمارات94"، وهؤلاء هم الذين وقفوا ضد الظلم مطالبين بالحرية والعدالة والمواطنة المتساوية، فحكم على… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..