أحدث الإضافات

وزير الدولة للشؤون المالية يقود وفد الإمارات في مؤتمر البحرين
حركة حماس تستنكر زيارة رئيس مؤسسة إسلامية فرنسية مدعومة إماراتياً إلى (إسرائيل)
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية
ظريف عن محمد بن زايد وبن سلمان وبولتون: يحتقرون الدبلوماسية ويتعطشون للحرب
 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين
«صفقة القرن»: الجميع يكسب إلا الفلسطينيين
مؤتمر البحرين ...فرصة أمريكية لتعزيز التقارب بين (إسرائيل) ودول خليجية
الإمارات تدين هجوم الحوثيين على مطار أبها السعودي
شركة فرنسية تطلق الشهر المقبل قمراً استخباراتياً للجيش الإماراتي
وزير الخارجية الأمريكي يزور الإمارات والسعودية لمناقشة التوتر مع طهران
الموقف السعودي الملتبس حيال مخطط الامارات الخطير جنوب اليمن
المركزي الإماراتي يركز على العقارات لمكافحة غسيل الأموال
الإمارات تدعو لخفض التصعيد مع إيران
استمرار وسائل الإعلام الإماراتية في صناعة الأوهام.. قضية "ابن صبيح" إنموذجاً
مؤتمر البحرين المريب.. فشلٌ قبل الانطلاق!

عبد الخالق عبدالله يطالب بمقاطعة مؤتمر البحرين رغم مشاركة الإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-05-24

قال الأكاديمي الإماراتي، عبد الخالق عبدالله، إنه من حق الفلسطينيين مقاطعة مؤتمر البحرين، لكونه لا يلبي مطالبهم بقيام دولة فلسطينية مستقلة، وذلك رغم إعلان بلاده المشاركة في المؤتمر.



وفي تغريدة له على صفحته على "تويتر"، تابع عبدالله بأنه يتمنى أن تقاطع دول المنطقة المؤتمر، واستدرك بأنه إن كان ولا بد من الحضور "إكراما للمنامة، وإرضاء لواشنطن"، فليكن في أدنى مستوياته، بحسب تعبيره.

وختم تغريدته قائلا: "لا يجوز بيع قضية عادلة بثمن بخس".

 


وأعلنت منظمة التحرير الفلسطينية مساء الأربعاء، رفضها المشاركة في مؤتمر البحرين، الذي أعلنت عنه الولايات المتحدة كمحطة أولى لـ"صفقة القرن".



وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا"، إن "المنظمة الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني، لم تفوض أحدا للحديث باسمها".

 


وكان المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات حذر الأربعاء الماضي الفلسطينيين من عدم المشاركة في المؤتمر.

وقال غرينبلات خلال جلسة خاصة لمجلس الأمن، إن "الفلسطينيين سيخسرون كثيرا إذا لم يشاركوا في مؤتمر البحرين"، مؤكدا أن هذا المؤتمر الاقتصادي، سيكون لوضع مسار بديل لتحقيق تطلعات الفلسطينيين.
 

على جانب آخر، أعلن عدد من رجال الأعمال الفلسطينيين، مقاطعة مؤتمر البحرين،  قائلين إن مطالب الفلسطينيين السياسية يجب تلبيتها في أي خطة لحلحلة ملفات القضية الفلسطينية.
 

وقال عرفات عصفور رئيس مجلس إدارة مركز التجارة الفلسطيني (بال تريد)، الذي يضم أكثر من 300 عضو في الضفة الغربية وغزة، إن المشكلات السياسية التي لم يتم حلها، مثل القيود الإسرائيلية المفروضة على حركة البضائع والأفراد في الأراضي المحتلة، هي التي تحول دون الاستثمار الأجنبي منذ فترة طويلة.

وأعلنت كل من أبو ظبي والرياض، مشاركتهما بالمؤتمر.
 

 وأعلنت الإمارات، الثلاثاء الماضي، أنها ستشارك بورشة العمل الاقتصادية "السلام من أجل الازدهار"، التي ستستضيفها البحرين في 25 و26 حزيران/ يونيو المقبل، بالتعاون مع الولايات المتحدة لتشجيع الاستثمار في المناطق الفلسطينية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية

حركة حماس تستنكر زيارة رئيس مؤسسة إسلامية فرنسية مدعومة إماراتياً إلى (إسرائيل)

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..