أحدث الإضافات

أكبر مجموعة مستشفيات خاصة في الإمارات تتعثر في دفع الرواتب بعد هروب مالكها إلى الهند
الجيش الليبي يدمر مدرعة إماراتية ويسيطر على آليات عسكرية لحفتر
مبادرة تشريعية لإلغاء اتفاقية استثمارية بين تونس والإمارات بسبب شبهات فساد
الإمارات تسجل 5 وفيات و779 إصابة جديدة بفيروس كورونا
ليبراسيون: رغم تأثرها الشديد بتداعيات كورونا ...الإمارات تواصل حربها على الإسلاميين والديمقراطية
التباعد الاجتماعي بعد «كورونا»
تكلفة "الحظر الشامل" باهظة
بيان لـ68 شخصية من دول مجلس التعاون يطالب بإنهاء الأزمة الخليجية
نيويورك تايمز: فشل عملية سرّية جهّزت لها الإمارات بـ 8 دول لاعتراض أسلحة تركية إلى ليبيا
محافظ شبوة: كافة المليشيات التي تعبث في اليمن مدعومة من طهران و أبوظبي
أمين عام مجلس التعاون: الخلاف الخليجي يشكل تحدياً لمسيرة المجلس وهماً مشتركاً لأعضاءه
الإمارات تسجل 822 إصابة جديدة بكورونا و3 وفيات
محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء الهند هاتفياً تطوير العلاقات بين البلدين
السلطويات و"تفخيخ" المجتمعات
أسئلة وتحديات «ما بعد» الوباء.. إجابات ناقصة

الإمارات والسعودية تبلغان مجلس الأمن بنتائج التحقيق بشأن هجمات الفجيرة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-06

أفادت نتائج تحقيق مشترك بأن الهجمات التي تعرضت لها أربع ناقلات قبالة السواحل الإماراتية الشهر الماضي تحمل بصمات "عملية معقدة ومنسقة وتقف وراءها إحدى الدول على الأرجح".

 

جاء ذلك في وثيقة إحاطة قدمتها الإمارات والسعودية والنرويج إلى الأمم المتحدة. ولم تتطرق الدول الثلاث إلى الجهة التي تعتقد أنها تقف وراء الهجمات ولم تذكر إيران التي تتهمها الولايات المتحدة بالمسؤولية المباشرة عن الهجمات.

 

وقالت الدول الثلاث إن الألغام المستخدمة في الهجوم وضعها على السفن غواصون كانوا في زوارق سريعة.

من جهته، قال نائب السفير الروسي في مجلس الأمن إن إحاطة الدول الثلاث قدمت معلومات بشأن التحقيقات التي وصفها بالأولية، وحذر من عدم القفز إلى استنتاجات.

 

ومن المقرر أن يتلقى أعضاء مجلس الأمن النتائج النهائية للتحقيق لكي ينظروا في الرد المحتمل.

وكانت أربع سفن تعرضت لعمليات تخريبية قبالة إمارة الفجيرة خارج مضيق هرمز الشهر الماضي.

وهذه السفن هي ناقلتا نفط سعوديتان وناقلة نفط نرويجية وسفينة شحن إماراتية.

 

ووقع الحادث النادر في المياه الإماراتية في أجواء من التوتر الشديد في المنطقة بسبب الخلاف بين إيران والولايات المتحدة على خلفية تشديد العقوبات الأميركية على طهران.

وفي 21 مايو/أيار الماضي أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن احتمال أن تكون طهران مسؤولة عن استهداف السفن أمر "ممكن جدا".

 

وأثناء زيارته لأبو ظبي مؤخرا، قال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إن إيران تقف وراء عملية التخريب التي استهدفت أربع سفن تجارية قرب ميناء الفجيرة الإماراتي.

وترفض إيران أي اتهام لها بالتورط في الأعمال التخريبية التي طالت السفن الأربع.

 

والأربعاء اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) باختلاق معلومات استخباراتية تربط طهران بالهجمات على ناقلات النفط.

وأضاف في تغريدة عبر موقع تويتر أن الموساد قدم معلومات زائفة لمستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، الذي وصفه ظريف بـ"الصبي الكاذب".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مندوب ليبيا يطالب مجلس الأمن بعقد جلسة لبحث "تدخل الإمارات" في بلاده

صحيفة إسرائيلية: صدمة فلسطينية من موقف الإمارات ومصر والسعودية من تحركات مواجهة صفقة القرن

"الوفاق" الليبية تقدم شكوى ضد الإمارات لدى مجلس الأمن بتهمة دعم محاولات الانقلاب

لنا كلمة

وفاة علياء وغياب العدالة

في اليوم الرابع من مايو/أيار حلت الذكرى الأولى لوفاة علياء عبدالنور التي توفت في سجون جهاز أمن الدولة، بعد سنوات من الاعتقال التعسفي، ومع مرور العام الأول لوفاتها تغيب العدالة في الإمارات وغياب أي لجنة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..