أحدث الإضافات

طيران الإمارات : تسريح 10% من الموظفين و إلغاء 9 آلاف وظيفة
دبي تضخ حزمة ثالثة بقيمة 408 ملايين دينار لتحفيز اقتصادها بعد خسائر فادحة
فتح تحقيق في تورط دبلوماسي بالقنصلية الإماراتية بتهريب الذهب في الهند
اتفاق الرياض وتراجع النفوذ السعودي في اليمن
ترحيب سياسي بعزل شيخ قبلي موال للإمارات في المهرة شرق اليمن
حفتر.. الذهب مقابل المال
الإمارات تنتقد قرار تركيا تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد
وزير الاستخبارات الإسرائيلي: علاقات التعاون مع السعودية والإمارات غير مرتبطة بالتوصل لسلام مع الفلسطينيين
"ستاندرد آند بورز": توقعات بصدمة كبرى لاقتصاد دبي متأثراً بتداعيات كورونا
مفتي ليبيا : الإمارات وفرنسا عدوة لبلادنا
اشتباكات بين قوات مدعومة سعوديا وأخرى إماراتيا بمحافظة لحج في اليمن
محافظ سقطرى: حلفاء الإمارات ينشرون المليشيات والسلاح في الأرخبيل... ومدرعات عسكرية سعودية تصل الجزيرة
"ميدل إيست آي": تقارب أبوظبي مع إسرائيل مصيره الفشل
العقوبات البريطانية ضد السعودية وماينمار إجراء لحفظ ماء الوجه
تحطيم التماثيل وتنقيح التاريخ

بعد انهيار شركة "أبراج"...الإمارات تصدر قانوناً جديداً للإفلاس

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-12

أصدر حاكم إمارة دبي، محمد بن راشد آل مكتوم، قانوناً جديداً للإفلاس، يوم أمس، للشركات العاملة في مركز دبي المالي، وذلك بعد مخاوف كبيرة من أزمة انهيار الشركات.

 

وصدر القانون الجديد، الذي يدخل حيز التنفيذ في أغسطس، عقب انهيار شركة "أبراج" للاستثمار المباشر التي مقرها دبي، وكان يتبعها كيان خاضع لقواعد مركز دبي المالي العالمي هو "أبراج كابيتال"، بحسب ما ذكرت صحيفة "إرم نيوز".

 

وانهارت الشركة التي كانت أكبر صندوق استحواذات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ على إثر نزاع مع بعض المستثمرين بخصوص استخدام أموال صندوق رعاية صحية حجمه مليار دولار.

 

وبحسب بيان على الموقع الرسمي لحاكم دبي، فإن القانون الجديد يستحدث "نظاماً جديداً لإفلاس المدينين المتملكين".

 

وتخضع "أبراج" ومؤسسها عارف نقفي، ومسؤول تنفيذي سابق فيها، للتحقيق من قبل لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، في تهم احتيال على مستثمرين، من بينهم مؤسسة "بيل" و"مليندا غيتس".

 

وكانت سلطة دبي للخدمات المالية قالت، في أبريل، إنها على اتصال بلجنة الأوراق المالية الأمريكية، وإنها تستجوب "أبراج كابيتال" بشأن مسائل لم تحددها.

 

والموظفون السابقون في "أبراج" ما زالت لديهم مستحقات مالية لدى الشركة تبلغ نحو 24 مليون دولار هي إجمالي الرواتب غير المدفوعة ومستحقات نهاية الخدمة حتى يوليو 2018.

 

 

و أظهرت نتائج أعمال الشركات الإماراتية التي تم الإفصاح عنها تباعا، خلال الأيام القليلة الماضية، أن خسائر العديد من الشركات تجاوزت 100%، بنهاية العام الماضي 2018، ما يكشف عن المشهد القاتم الذي يخيّم على مختلف القطاعات الاقتصادية في الإمارات.

 

وجاءت خسائر الشركات لتزيد من مأزق الاقتصاد، خاصة بعد أن كشفت تقارير اقتصادية دولية أن البنوك في الإمارات تتصدع، بفعل تزايد حالات التعثر وتهاوي أعمال الكثير من الشركات.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الخنق الاقتصادي للمنطقة العربية

كورونا المستجد والأشهر الضائعة

"CNN": دبي تبني مدينة للتجارة الإلكترونية بـ870 مليون دولار

لنا كلمة

المظلمة التي لم تنتهِ

لم تكن محاكمة مجموعة "الإمارات 94" مظلمة عادية في دولة كثرت فيها المظالم والأوجاع، بل نقطة فاصلة في تاريخ الإمارات وسلطتها الحاكمة عندما استغل جهاز الأمن كل الظروف الإقليمية والمحلية للانقضاض على مؤسسات الدولة وبناء… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..