أحدث الإضافات

محمد بن زايد يستقبل بوتين ويبحث معه العلاقات بين البلدين والتطورات في المنطقة
اتهامات للإمارات بتسليم طهران صحفياً إيرانياً معارضاً
الإمارات وروسيا توقعان 10 صفقات بأكثر من 1.3 مليار دولار
مركز دراسات في واشنطن: شبكة واسعة للوبي الإماراتي للتأثير على السياسة الأمريكية
مأزق طرح أرامكو السعودية
محمد علي: مبنى "الجيش الإلكتروني" للسيسي موّلته الإمارات
ربيع العرب الثاني.. مراجعة موضوعية
تسارع التحركات الإماراتية للتقارب مع إيران بمعزل عن السعودية
روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن
السعودية تنشر قواتها في عدد من المواقع الاستراتيجية بعدن بعد تسملها من الإمارات
وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها
الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية
الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا
حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات
لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!

تجدد الاشتباكات في شبوة بين قوات الحكومة اليمنية ومليشيات موالية للإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-06-19

 

تجددت مساء الأربعاء الاشتباكات في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة جنوبي شرق اليمن، بين قوات الأمن التابعة للحكومة الشرعية وبين "النخبة الشبوانية" وهي مليشيات موالية للإمارات، وذلك عقب مساعي الأخيرة لبسط سيطرتها على عاصمة المحافظة والمؤسسات والمرافق الحكومية وإخراج القوات الموالية للشرعية، في إطار محاولات أبوظبي ووكلائها إكمال الانقلاب والسيطرة على جميع محافظات جنوب اليمن.

 

يأتي تجدد المواجهات بعد ساعات فقط من اتفاق على التهدئة لكن سرعان ما نقضته المليشيات الموالية للإمارات واستأنفت مساعيها لبسط سيطرتها على المؤسسات والمرافق الحكومية مساء الأربعاء.

 

وكان عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي ينتمي إلى شبوة، سالم العولقي، قد قال في منشور له على "فيسبوك" قبل المواجهات بأكثر من ساعة "تحية وتقدير لكل الأطراف التي ساهمت في نزع فتيل الأزمة في مديرية عتق عاصمة محافظة شبوة". وبحسب منشوره فقد تم الاتفاق على الآتي: "استحداث معسكر لقوات النخبة الشبوانية في العاصمة عتق واستمرار دوريات النخبة الشبوانية في القيام بمهامها في العاصمة عتق، إضافة إلى عودة القوات المشتركة لتأديه مهامها الأمنية، والعمل بهذا الاتفاق حتى عودة محافظ المحافظة (محمد صالح بن عديو) من الخارج، وعقد لقاء مع مختلف الأطراف لمعالجة أسباب الأزمة".

 

وتنتشر قوات "النخبة الشبوانية" منذ آب/ أغسطس 2017،  في عدد من مناطق محافظة شبوة، بإشراف من قيادات عسكرية إماراتية، منها مديريتا "رضوم وجردان" التي يمر من الأخيرة "خط تصدير الغاز المسال" الممتد من محافظة مأرب (شمالا) وحتى ميناء بلحاف النفطي على بحر العرب.


وتتمركز قوات إماراتية أيضا في منشأة بلحاف أهم منشأة يمنية لتصدير الغاز المسال، وحولتها إلى قاعدة عسكرية، في وقت عطلت العمل في الميناء ومنعت استئناف تصدير الغاز، لإعاقة جهود الحكومة في تعزيز سلطاتها ووضع يدها على مواقع البلاد الحيوية وفقا 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها

السعودية تحول اليمن إلى ساحة اشتباك مع تركيا

مناورة بوتين.. كيف تستغل روسيا الانقسام السعودي الإماراتي؟

لنا كلمة

مهمة "المجلس الوطني" العاجلة

تعيّد الدولة النظر في سياستها الخارجية وسياستها الاقتصادية على وقع الفشل المتعاظم وصناعة الخصوم، وانهيار سوق العقارات ويبدو أن سوق المصارف يلحق به، فيما الاقتصاد غير النفطي يتراجع مع تدهور أسعار النفط. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..