أحدث الإضافات

يوم الديمقراطية العالمي.. معضلة "المجلس الوطني الإماراتي" وثنائية القمع ومصادرة حق المشاركة
أسئلة عن الشهداء!
بيان للحكومة والبرلمان في اليمن يدعو لطرد الإمارات من التحالف
هل تغير ضربات "بقيق" مسار الحرب في اليمن؟
عبدالخالق عبدالله ينتقد هجوم المزروعي على قناة العربية
محمد بن زايد يؤكد لبن سلمان وقوف الإمارات إلى جانب السعودية ضد التهديدات
الإمارات تكشف عن عدة إصابات بين جنودها بعد مقتل 6 منهم
في اليوم العالمي للديمقراطية.. الإمارات تحافظ على صورتها كدولة "مستبدة تسلطية"
"أرض الصومال" تعلن تحويل مطار بربرة العسكري الإماراتي إلى مدني
الحوثيون يتبنون الهجوم على أرامكو السعودية...وبومبيو يتهم إيران بالمسؤولية
وقفة احتجاجية بلندن تدين "ممارسات" الرياض وأبوظبي في اليمن
الإمارات تستنكر الهجوم الإرهابي على أرامكو السعودية
هل تعادي السعودية والإمارات إيران فعلا أم يدعمانها؟
اتهامات للحكومة البريطانية بـ"تببيض" انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات
الإصلاح ومأزق اللحظة اليمنية الراهنة

وفاة الدكتور سعيد سلمان

المحرر السياسي

تاريخ النشر :2019-07-02

رحلّ الدكتور سعيد سلمان، الذي خَدم الدولة والتعليم والبحث العلمي منذ التأسيس، مئات الآلاف من الإماراتيين والخليجيين والعرب الذين درسوا في شبكات الجامعات التي أسسها.

 

عشرات الأبحاث ومثلها من المنتديات والمؤتمرات منذ بداية الألفية الجديدة التي ناقش فيها الدكتور سعيد سلمان مستقبل التعليم في الدولة وفي الخليج العربي.

 

يوارى الدكتور سعيد سلمان الثرى يوم الثلاثاء 2 يوليو/تموز في مقبرة "القصيص" بعد صلاة العصر بعد سبع سنوات من المنفى الاختياري في ألمانيا، إن مُصاب الإمارات كبير وجلل برحيل قامة فكرية وتعليمية وإنسانية وخيرية عظيمة خدم الإمارات عدة عقود.

 

 إن رحيل المثقف والأديب والخبير التربوي والتعليمي أحد الأكثر كفاءة في الإمارات والخليج العربي، فاجعة وطنية كبيرة خسارة للبحث العلمي في الإمارات. العزاء الوحيد أنه ترك أثراً طيباً بين الإماراتيين والخليجيين وفي الدولة. وترك إرثاً طيباً من العِلم والتعليم والمنشآت التي تشهد لتاريخه وحياته.

 

رحمة الله تغشاه وطيب الله ثراه، فالدكتور سعيد سلمان طيب الأثر، رجل عِلم وزُهد، أحد رجال الدولة العظماء المخلصين، المتمسكين بمبادئ الاتحاد ومبادئه وأحكامه، حتى وفاته في أحد مستشفيات ألمانيا.

 

 خالص العزاء لأهله وأبناءه الذين يواصلون درب والدهم في خدمة الإمارات والتعليم فيها، خالص العزاء لكل إماراتي وخليجي فبرحيله فقدت الإمارات ودول الخليج واحد من أعز أبنائها وأكثرهم خدمة للعَلم والعِلم والدعوة والخير.

 

 رحم الله الدكتور سعيد سلمان.. وعظم الله أجر الإمارات بوفاته.. حسبنا الله ونعم والوكيل، إنا لله وإنا إليه راجعون..


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات تكشف عن عدة إصابات بين جنودها بعد مقتل 6 منهم

عبدالخالق عبدالله ينتقد هجوم المزروعي على قناة العربية

بيان للحكومة والبرلمان في اليمن يدعو لطرد الإمارات من التحالف

لنا كلمة

أسئلة عن الشهداء!

قدمت الإمارات ستة من خيرة جنودها البواسل شهداء، رجال أبطال واجهوا الموت بقوة وبأس الإماراتي المعروف والمشهود، جعلهم الله ذخر للوطن وصَبّر الله عائلاتهم. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..