أحدث الإضافات

محمد بن زايد يستقبل بوتين ويبحث معه العلاقات بين البلدين والتطورات في المنطقة
اتهامات للإمارات بتسليم طهران صحفياً إيرانياً معارضاً
الإمارات وروسيا توقعان 10 صفقات بأكثر من 1.3 مليار دولار
مركز دراسات في واشنطن: شبكة واسعة للوبي الإماراتي للتأثير على السياسة الأمريكية
مأزق طرح أرامكو السعودية
محمد علي: مبنى "الجيش الإلكتروني" للسيسي موّلته الإمارات
ربيع العرب الثاني.. مراجعة موضوعية
تسارع التحركات الإماراتية للتقارب مع إيران بمعزل عن السعودية
روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن
السعودية تنشر قواتها في عدد من المواقع الاستراتيجية بعدن بعد تسملها من الإمارات
وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها
الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية
الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا
حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات
لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!

موزيلا ترفض مسعى الإمارات لأن تصبح حارساً لأمن الإنترنت بعد تقارير عن التجسس

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-07-09

قررت شركة موزيلا، صاحبة محرك البحث فايرفوكس، منع حكومة الإمارات من أن تصبح واحدة من‭‭ ‬‬حراسها في مجال أمن الإنترنت، وذلك استناداً إلى تقارير من "رويترز" بشأن برنامج إماراتي للتجسس الإلكتروني.


وقالت موزيلا في بيان، الثلاثاء، إنها ترفض مسعى الإمارات لأن تصبح حارساً معترفاً به دولياً لأمن الإنترنت‭‭ ‬‬ومفوضة للتصديق على سلامة المواقع لمستخدمي فايرفوكس.


وأضافت موزيلا أنها اتخذت هذا القرار لأن شركة أمن الإنترنت "دارك ماتر" كانت ستضطلع بدور الحارس‭‬‬، وأن تحقيقاً لـ"رويترز" وتقارير أخرى ربطت بينها وبين برنامج اختراق إلكتروني تديره الدولة.


وذكرت "رويترز" في يناير/ كانون الثاني أن "دارك ماتر" ومقرها أبوظبي أعدت وحدة لعملية اختراق إلكتروني سرية تحت اسم مشروع ريفين نيابة عن جهاز مخابرات إماراتي. وتتألف الوحدة بشكل كبير من مسؤولين سابقين بالمخابرات الأميركية نفذوا عمليات اختراق إلكتروني لصالح حكومة الإمارات.


وقال ضباط سابقون بمشروع ريفين إن الكثير من المسؤولين التنفيذيين بشركة "دارك ماتر" لم يكونوا على علم بالبرنامج السري الذي مارس نشاطه من فيلا في أبوظبي بعيداً عن مقر "دارك ماتر".


ووجدت رويترز أن عمليات البرنامج شملت اختراق حسابات على الإنترنت لناشطين في مجال حقوق الإنسان وصحافيين ومسؤولين من حكومات منافسة. ونفت دارك ماتر أي صلة لها بعمليات الاختراق قائلة إن التقارير التي أفادت بضلوعها في ذلك استندت إلى "بيانات كاذبة وتشهيرية ولا أساس لها".


ولم ترد سفارة الإمارات في واشنطن أو شركة "دارك ماتر" على طلب للتعليق الثلاثاء.
 

وقالت سيلينا ديكلمان، مديرة القطاع الهندسي في موزيلا، إن تقارير "رويترز" بالإضافة إلى ما ذكرته صحيفة نيويورك تايمز ومؤسسة انترسيبت الإخبارية جعلت الشركة تخشى من أن تستخدم "دارك ماتر" دور حارس الأمن على الإنترنت للقيام بعمليات مراقبة.



وأضافت ديكلمان أن موزيلا خلصت إلى أن "وضع ثقتنا في دارك ماتر وإغفال أدلة‭‭ ‬‬موثوقة سيعرض كلاً من الشبكة والمستخدمين للخطر".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تسارع التحركات الإماراتية للتقارب مع إيران بمعزل عن السعودية

محمد علي: مبنى "الجيش الإلكتروني" للسيسي موّلته الإمارات

مركز دراسات في واشنطن: شبكة واسعة للوبي الإماراتي للتأثير على السياسة الأمريكية

لنا كلمة

مهمة "المجلس الوطني" العاجلة

تعيّد الدولة النظر في سياستها الخارجية وسياستها الاقتصادية على وقع الفشل المتعاظم وصناعة الخصوم، وانهيار سوق العقارات ويبدو أن سوق المصارف يلحق به، فيما الاقتصاد غير النفطي يتراجع مع تدهور أسعار النفط. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..