أحدث الإضافات

وقفة احتجاجية أمام سفارة الإمارات بالخرطوم رفضا لتجنيد شباب سودانيين للقتال باليمن وليبيا
الإمارات تؤكد خلوها من أي إصابة بفيروس كورونا
وزير الخارجية الإماراتي يصل إلى الجزائر يوم الاثنين
اعتصام في لندن يستنكر ممارسات أبوظبي والرياض في اليمن والمطالبة بوقف الحرب
ما هي "صفقة القرن" وماذا بعد رفضها؟
مجلة إيطالية: لماذا تموّل الإمارات الحرب في ليبيا؟
الإمارات في أسبوع.. "استغاثة" لإنقاذ المعتقلين والصوفية رداء السلطة للتغطية على الانتهاكات
الإمارات تشعل حرائق المنطقة وتدعو العالم لخفض التصعيد
مركز حقوقي يسلط الضوء على الوضع السيئ للمحامين في الإمارات
"الخارجية الإسرائيلية" تحتفي بتصريحات عبدالله بن زايد حول الهولوكوست
تسليط الضوء على قضية المعتقل الإماراتي الناشط أحمد منصور خلال ماراثون في لندن
وفد عسكري إماراتي يصل موريتانيا لبدء تطوير مطار قاعدة عسكرية شمال البلاد
مسؤول قطري: إجمالي الانتهاكات الإماراتية منذ بدء الحصار بلغ 2105
الحكم وسط الركام: المؤامرة التي تستهدف تقسيم العراق
قرقاش يرد على الاتهامات الموجهة للسعودية باختراق هاتف مؤسس شركة "أمازون"

الإعلان عن سفينة مساعدات سعودية إماراتية عاجلة للسودان

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-07-14

 

قالت السعودية إنها أرسلت بالتعاون مع الإمارات، سفينة مساعدات عاجلة إلى السودان "بهدف إنقاذ الموسم الزراعي".



ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن مسؤول قوله: "امتدادا للدعم المتواصل والمشترك من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة للشعب السوداني الشقيق، تنطلق سفينة تحمل ما يزيد على 50 ألف طن من المغذيات الزراعية (اليوريا) واحتياجات المزارعين من ميناء الجبيل الصناعي بالمملكة إلى ميناء بورتسودان بالخرطوم بشكل عاجل، لإنقاذ الموسم الزراعي في السودان".



وبين أن "هذه المساعدات جاءت امتدادا للدعم المالي البالغ ثلاثة مليارات دولار الذي قدمته السعودية والإمارات، منها 500 مليون دولار كوديعة في بنك السودان المركزي لدعم الاقتصاد وتخفيف الضغوط على الجنيه السوداني".



وأضاف المصدر أن "الدعم المباشر للشعب السوداني الذي تقدمانه المملكة والإمارات ينطلق من عمق العلاقات بين شعبي الدولتين والشعب السوداني والمصير المشترك الذي يربطهم، واستنادا إلى تاريخ طويل من العلاقات الاستراتيجية والأخوية التي تربط بين شعوب الدول الثلاث في النواحي كافة".

 

وكان نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، محمد دقلو "حميدتي"، احتفل بالمساعدات السعودية والإماراتية للبلاد.

وقدم حميدتي هذه المساعدات على أنها بشرى للشعب السوداني، وأنه سيتم استخدامها للتنمية في البلاد.



ويشكك معارضون بالدعم الخارجي للمجلس، ويزعمون أنه يأتي في إطار "ثورة مضادة" لإفشال الحراك الشعبي المطالب بتسليم الحكم إلى سلطة مدنية.

وقال حميدتي، إن المساعدات الإماراتية والسعودية وضعت في بنك السودان المركزي.
 

وفي نيسان/ أبريل الماضي، اتفق البلدان الخليجيان على تقديم 3 مليارات دولار للخرطوم؛ 500 مليون دولار منها كوديعة في البنك المركزي، وباقي المبلغ لتلبية احتياجات البلاد من الغذاء والدواء والمشتقات النفطية.

ويتهم معارضون حميدتي، بتلقي دعم خليجي، ويخشون من التدخل الخارجي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

وقفة احتجاجية أمام سفارة الإمارات بالخرطوم رفضا لتجنيد شباب سودانيين للقتال باليمن وليبيا

قرقاش يصل إلى السودان في زيارة رسمية للقاء رئيس المجلس السيادي ورئيس الحكومة

الإمارات توظف ضابطا سابقا بالاستخبارات الإسرائيلية في سبيل الاستحواذ على ميناء سوداني