أحدث الإضافات

ميدل إيست آي: أهداف أبوظبي من حربها ضد "الإسلام السياسي" وكيف توظف الصوفية ضمن أدواتها
الحكومة اليمنية: حلفاء الإمارات يعرقلون تنفيذ اتفاق الرياض
عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية البريطاني تعزيز التعاون بين البلدين
وسيم يوسف يقيم 19 قضية سب وقذف بمحاكم الإمارات
عن إيران وتناقضات أدوارها مع مصالح العرب
السراج: دور الإمارات في ليبيا مقلق وحفتر ليس شريكا للسلام
عُمان.. البعدُ الآخر
حركة حماس: بدء إنشاء جناح إسرائيلي في أكسبو دبي تطبيع مرفوض وطنياً وقومياً
المرزوقي: الثورة المضادة بقيادة الإمارات والسعودية ومصر تستهدف المغرب
الإمارات ومضيق هرمز بعد قابوس
الإمارات تدين هجوم ميليشيات الحوثي على مسجد في مأرب
الحلّ في ليبيا.. هل أصبح في يد روسيا وتركيا؟
"الحملة الدولية لمقاطعة إسرائيل" تدعو لمقاطعة "إكسبو 2020" في دبي
الملك محمد السادس يزور محمد بن زايد في مقر إقامته بالمغرب
مقرها الإمارات.. بعثة أوروبية لمراقبة الملاحة في مضيق هرمز

الحكومة اليمنية: المجلس الانتقالي يتحدى السعودية ويحاصر قواتنا في أبين

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-19

اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها المجلس الانتقالي الجنوبي (المدعوم من الإمارات) بتحدي دعوات السعودية للتهدئة والحوار، والسعي لتفجير الأوضاع في محافظة أبين، جنوب البلاد.



جاء ذلك في سلسلة تغريدات نشرها وزير الإعلام، معمر الإرياني، عبر حسابه بموقع "تويتر" منتصف ليلة الاثنين- الثلاثاء.



وقال الإرياني: "في تطور خطير يهدف إلى تفجير الأوضاع، وتحدّ لدعوات الأشقاء بالمملكة العربية السعودية للتهدئة والحوار، الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي "الانقلابي" يحاصر في هذه الأثناء معسكر قوات الأمن الخاصة في عاصمة محافظة أبين، ويطالبها بالاستسلام أو اقتحام المعسكر".



وأضاف الوزير اليمني أن "ما يقوم به المجلس الانتقالي من رفض للدعوات التي أطلقها الأشقاء في السعودية للتهدئة والحوار، والدعوات لتغليب صوت العقل والحكمة، وذهابه لتصعيد الأوضاع في محافظة أبين، تأكيد على نهجه الانقلابي، الذي يذكرنا بممارسات المليشيا الحوثية، ورهانها على سياسة فرض الأمر الواقع".



واعتبر وزير الإعلام أن ذلك "تصعيد خطير"، في مساع لتفجير الأوضاع في محافظة أبين.



وكشف أن هذا التصعيد جاء بعد انسحاب "شكلي" من بعض المواقع الحكومية في عدن، محذرا إياه من "أعمال التمرد والفوضى في المناطق المحررة".

 


كما حذره مجددا من التمادي في هذه الممارسات، التي تؤكد مضيه في الانقلاب على الحكومة الشرعية، وإعاقة الجهود التي تبذلها السعودية لاحتواء الأحداث التي شهدتها محافظة عدن.



ودعا الوزير الإرياني الرياض لسرعة التدخل، والضغط على المجلس الانتقالي؛ لوقف التصعيد، وسحب جميع عناصره.



وكان المجلس الانتقالي أصدر في الأيام القليلة الماضية، عقب سيطرته على كل المقار الأمنية والعسكرية والمدنية الحكومية في مدينة عدن جنوبا، بيانا لوح فيه بالتمدد عسكريا نحو محافظات جنوب وشرق البلاد، وطرد القوات الحكومية منها


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

السراج: دور الإمارات في ليبيا مقلق وحفتر ليس شريكا للسلام

وسيم يوسف يقيم 19 قضية سب وقذف بمحاكم الإمارات

عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية البريطاني تعزيز التعاون بين البلدين