أحدث الإضافات

وقفة احتجاجية أمام سفارة الإمارات بالخرطوم رفضا لتجنيد شباب سودانيين للقتال باليمن وليبيا
الإمارات تؤكد خلوها من أي إصابة بفيروس كورونا
وزير الخارجية الإماراتي يصل إلى الجزائر يوم الاثنين
اعتصام في لندن يستنكر ممارسات أبوظبي والرياض في اليمن والمطالبة بوقف الحرب
ما هي "صفقة القرن" وماذا بعد رفضها؟
مجلة إيطالية: لماذا تموّل الإمارات الحرب في ليبيا؟
حملة حقوقية تطالب بإلغاء استضافة الإمارات حفل “غلوبال غول لايف”
علاقة الإمارات والسعودية مع سلطنة عمان بعد وفاة قابوس
قضية الروهينغيا.. العودة للتضامن الإنساني
الإمارات في أسبوع.. "استغاثة" لإنقاذ المعتقلين والصوفية رداء السلطة للتغطية على الانتهاكات
الإمارات تشعل حرائق المنطقة وتدعو العالم لخفض التصعيد
مركز حقوقي يسلط الضوء على الوضع السيئ للمحامين في الإمارات
"الخارجية الإسرائيلية" تحتفي بتصريحات عبدالله بن زايد حول الهولوكوست
تسليط الضوء على قضية المعتقل الإماراتي الناشط أحمد منصور خلال ماراثون في لندن
وفد عسكري إماراتي يصل موريتانيا لبدء تطوير مطار قاعدة عسكرية شمال البلاد

البشير يقر خلال محاكمته بتلقي 91 مليون دولار من السعودية والإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-19

رفعت محكمة في السودان جلسة محاكمة الرئيس المعزول عمر البشير التي انعقدت، اليوم الإثنين، في معهد العلوم القضائية والقانونية، والتي أقرّ فيها بتلقي ملايين الدولارات من السعودية والامارات، لصرفها خارج الميزانية، تقدر تقريبا بـ91 مليون دولار، بحسب أقواله في محضر التحري.

 

ووصل البشير إلى مقر المحكمة في ضاحية اركويت، شرق الخرطوم، وسط حراسة أمنية مشددة، حيث أغلقت قوات الشرطة والأمن كل الشوارع المؤدية إليه. ويواجه الرئيس السوداني المعزول تهمة غسل الأموال، بعد العثور على مبالغ مالية كبيرة تبلغ أكثر من سبعة ملايين دولار في مقر إقامتهداخل قيادة الجيش، في إبريل/نيسان الماضي.



وأقرّ البشير، خلال محاكمته، بصحة الأقوال التي أدلى بها في محضر التحري العميد شرطة أحمد علي، والتي تفيد بأنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أرسل له 25 مليون دولار، تم صرف جزء منها والمتبقي نحو 7 ملايين دولار، وهو المبلغ المضبوط في مقر إقامته.



وأقرّ الرئيس المعزول أيضاً، باستلامه 65 مليون دولار من العاهل السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز، على دفعتين، والحصول على شيك بمليون دولار من حاكم الإمارات خليفة بن زايد، من دون أن يقدم مستندات بأوجه صرف المبالغ.



وبلغت جملة المبالغ التي تلقاها البشير من السعودية والامارات، لصرفها خارج الميزانية، 91 مليون دولار، بحسب أقواله في محضر التحري.



وبدأت المحاكمة بتلاوة الاتهام بشأن وجود 7 ملايين دولار في مقر إقامة البشير، واستمرّت أكثر من ساعتين، على أن تُستأنف السبت المقبل، لمواصلة سماع قضية الاتهام. ووفق مصادر، فإن أكثر من مائة محامٍ حضروا للدفاع عن البشير.



 من جانبه، أكد المحامي معاوية خضر لـ"العربي الجديد"، أنه سيتقدم بطلب للمحكمة، السبت المقبل، لإعادة ملف القضية إلى النيابة، حتى تتضمن اتهامات أخرى، من بينها جرائم القتل التي ارتكبها نظام البشير طوال الثلاثين سنة الماضية.



من جهته، أشار رئيس هيئة الدفاع أحمد إبراهيم الطاهر إلى سيادة حكم القانون، مدللاً بمحاكمة البشير قائلا: "مطمئنون لبراءته".


وكانت جلسة المحاكمة أُجّلت يوم السبت الماضي، لتزامنها مع توقيع الاتفاق النهائي بين المجلس العسكري و"قوى إعلان الحرية والتغيير" حول الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية.



وفي 11 إبريل/ نيسان 2019، أعلن النائب الأول للبشير ووزير الدفاع عوض بن عوف عزل الرئيس عمر البشير واعتقاله، وبدء فترة انتقالية لعامين تتحمل المسؤولية فيها اللجنة الأمنية العليا والجيش، إلا أن انتفاضة السودانيين أفضت إلى توقيع اتفاق يضم إعلانين: إعلان سياسي وآخر دستوري، يمهدان لتشكيل حكومة انتقالية تدير البلاد لمدة ثلاث سنوات وثلاثة أشهر، إضافة إلى مجلس للسيادة وباقي مكونات الحكم، وذلك بعد ماراثون من التفاوض الطويل والشاقّ، بدأ منتصف إبريل/ نيسان الماضي.



وأتى التوقيع على الاتفاق تتويجاً للثورة السودانية الشعبية التي اندلعت شرارتها في ديسمبر/كانون الأول الماضي، ونجحت في الإطاحة بنظام البشير، فيما استمر التفاوض بين المجلس العسكري الذي تسلم مقاليد السلطة في البلاد و"قوى الحرية والتغيير" التي قادت الحراك الثوري لأكثر من 3 أشهر.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

علاقة الإمارات والسعودية مع سلطنة عمان بعد وفاة قابوس

حملة حقوقية تطالب بإلغاء استضافة الإمارات حفل “غلوبال غول لايف”

مجلة إيطالية: لماذا تموّل الإمارات الحرب في ليبيا؟