أحدث الإضافات

محمد بن زايد يستقبل بوتين ويبحث معه العلاقات بين البلدين والتطورات في المنطقة
اتهامات للإمارات بتسليم طهران صحفياً إيرانياً معارضاً
الإمارات وروسيا توقعان 10 صفقات بأكثر من 1.3 مليار دولار
مركز دراسات في واشنطن: شبكة واسعة للوبي الإماراتي للتأثير على السياسة الأمريكية
مأزق طرح أرامكو السعودية
محمد علي: مبنى "الجيش الإلكتروني" للسيسي موّلته الإمارات
ربيع العرب الثاني.. مراجعة موضوعية
تسارع التحركات الإماراتية للتقارب مع إيران بمعزل عن السعودية
روحاني : مسؤولون من إيران والإمارات تبادلوا زيارات والعلاقات تتجه نحو التحسن
السعودية تنشر قواتها في عدد من المواقع الاستراتيجية بعدن بعد تسملها من الإمارات
وزير يمني: مستعدون لمواجهة الإمارات وأدواتها في بلادنا والمتواطئين معها
الإماراتي خلف الحبتور يدعو إلى تشكيل قوة عربية ضد عملية "نبع السلام" التركية
الإمارات: تعاون لشراء وقود نووي سلمي من روسيا
حلقة نقاش في بريطانيا حول حقوق الإنسان في الإمارات
لماذا غضبت الإمارات من عملية "نبع السلام" التركية؟!

الإمارات: التطورات في سوريا خطيرة وتهدد التراب العربي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-10-08

 

وصف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية "أنور قرقاش"، التحرك التركي لشن عملية ضد القوات الانفصالية شمال شرق سوريا، بأنها تطورات خطيرة ومهددة لوحد الدول العربية.

 

وقال الوزير الإماراتي، في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، الثلاثاء: "التطورات الخطيرة والمحيطة بسوريا ما هي إلا تداعيات للانقسام العربي الحالي، دول عربية انهارت مؤسساتها وانتهكت سيادتها وغدت مهددة في وحدة ترابها الوطني".

 

وأضاف قرقاش: "لا سبيل إلا العمل على عودة النظام العربي الإقليمي فما يحدث أمامنا بذور أزمات مستدامة يرويها الانقسام الحالي".

 

يأتي ذلك في أبعاد إعلان تركيا، الثلاثاء، إنها صارت مستعدة تماما لشن عملية عسكرية في شمال شرقي سوريا، بعدما بدأت الولايات المتحدة في سحب قوات لها من هناك بالفعل.

 

وأكد الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، الإثنين، أن بلاده عازمة على شن العملية العسكرية لتطهير المنطقة من "وحدات حماية الشعب" الكردية التي تعتبرها أنقرة تنظيما إرهابيا وذراعا لـ"حزب العمال الكردستاني".

 

يذكر أن دولة الإمارات، كانت أولى الدول العربية التي أعادت علاقاتها مع رئيس النظام السوري "بشار الأسد"، حيث أعادت فتح سفارتها في دمشق؛ رغم آلة القتل المتواصلة التي يمارسها النظام ضد المدنيين في مدن تسيطر عليها المعارضة

 

وتشهد مناطق «الإدارة الذاتية» شرق الفرات، زيارات متكررة لوفود عربية وأجنبية وعلى مستويات عالية خلال الأسابيع الماضية، كانت وفود أمريكية وفرنسية وسويدية وأخرى خليجية أبرزها، وآخرها الوزير السعودي ثامر السبهان الذي اجتمع مع قيادات كردية وأخرى عشائرية في شرق سوريا منذ أيام ضمن خطط سعودية تهدف لإزعاج تركيا وحلفائها في المنطقة.

ويتصاعد التوتر بين تركيا والإمارات في شمال سوريا، بعد اتجاه الأخيرة لتعزيز جهودها المناهضة لأنقرة عبر دعم الميليشيات الكردية  التي تصنفها أنقرة ضمن المنظمات الإرهابية.

 

وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي "أنور قرقاش" انتقد، في 30 يناير/كانون الثاني الماضي، خطط تركيا لإقامة منطقة آمنة في شمال شرقي سوريا واعتبرها جزءا من محاولات لـ"عزل الأكراد السوريين جغرافيا"، واعتبر ذلك مثيرا لقلق الأكراد والإمارات والولايات المتحدة معا.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تسارع التحركات الإماراتية للتقارب مع إيران بمعزل عن السعودية

محمد علي: مبنى "الجيش الإلكتروني" للسيسي موّلته الإمارات

مركز دراسات في واشنطن: شبكة واسعة للوبي الإماراتي للتأثير على السياسة الأمريكية

لنا كلمة

مهمة "المجلس الوطني" العاجلة

تعيّد الدولة النظر في سياستها الخارجية وسياستها الاقتصادية على وقع الفشل المتعاظم وصناعة الخصوم، وانهيار سوق العقارات ويبدو أن سوق المصارف يلحق به، فيما الاقتصاد غير النفطي يتراجع مع تدهور أسعار النفط. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..