أحدث الإضافات

الإمارات في أسبوع.. "استغاثة" لإنقاذ المعتقلين والصوفية رداء السلطة للتغطية على الانتهاكات
الإمارات تشعل حرائق المنطقة وتدعو العالم لخفض التصعيد
مركز حقوقي يسلط الضوء على الوضع السيئ للمحامين في الإمارات
"الخارجية الإسرائيلية" تحتفي بتصريحات عبدالله بن زايد حول الهولوكوست
تسليط الضوء على قضية المعتقل الإماراتي الناشط أحمد منصور خلال ماراثون في لندن
وفد عسكري إماراتي يصل موريتانيا لبدء تطوير مطار قاعدة عسكرية شمال البلاد
مسؤول قطري: إجمالي الانتهاكات الإماراتية منذ بدء الحصار بلغ 2105
الحكم وسط الركام: المؤامرة التي تستهدف تقسيم العراق
قرقاش يرد على الاتهامات الموجهة للسعودية باختراق هاتف مؤسس شركة "أمازون"
اتهامات لشركات إماراتية بممارسة الخداع لتجنيد شباب سودانيين للقتال في ليبيا واليمن
فرض عقوبات أمريكية على شركات بالقطاع النفطي إحداها في دبي بتهمة مساعدة إيران
توغل البنوك الإماراتية في مصر
قطر تدعو لحل الأزمة الخليجية عبر حوار غير مشروط
الإمارات والسعودية تعززان التعاون التجاري مع الهند وسط صمت تجاه إجراءاتها العنصرية بحق المسلمين
الجمهورية روح اليمن وسرّها

عقوبات أمريكية على شركات طيران إيرانية ووكلائها في الإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-12-11

 

رصدت وزارة الخزانة الأمريكية (OFAC) شبكة شحن إيرانية تشارك في تهريب المساعدات وصفتها بـ"الفتاكة" من إيران إلى اليمن بالنيابة عن الحرس الثوري الإيراني.

 

وبحسب موقع وزارة المالية الأمريكية، صادرت السلطات الأمريكية، الشهر الماضي، قاربا محملا بالأسلحة والذخيرة، كان متجها إلى اليمن،  يعمل ضمن شبكة بالنيابة عن "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني .

 

واعتبرت الوزارة في بيانها، أن هذا التحرك يأتي كمثال آخر على قيام الحكومة الأمريكية بقطع جميع السبل لإيصال الأسلحة إلى "المتمردين الحوثيين"، بحسب الوزارة.

 

وتم تطبيق عقوبات أمريكية على الشركات الإيرانية التي تساهم وتساعد في تنفيذ هذه العمليات، على رأسها شركة "ماهان إير" الإيرانية ووكلائها في الإمارات العربية المتحدة وهونكونغ، بتهمة نقلها المقاتلين والأسلحة والمعدات وغيرها، بالإضافة إلى مقاتلي "حزب الله" إلى سوريا، كما تم تطبيق العقوبات على ثلاث وكالات طيران تقدم خدمات للشركة منها ما هو موجود في الإمارات وهونكونغ، بحسب البيان.

 

بالإضافة إلى ذلك أعلنت الوزارة عقوبات على رجل الأعمال الإيراني، عبد الحسين خضرى، الذي شارك، على حد زعم الوزارة بعمليات شحن أسلحة منذ أكثر من 10 سنوات، والذي استخدم شركة "خضري جاهان داريا" وشركة "Maritime Silk Road LLC " بعمليات التهريب.

 

وكان مكتب مراقبة الأصول الأجنبية الأمريكية قد أصدر في 23 يوليو/ تموز 2019، إشعارا لمؤسسات وشركات الطيران حول العالم. بفرض أمريكا عقوبات اقتصادية على تقديم الدعم غير المصرح به لشركات الطيران الإيرانية المعينة، والتي وبحسب ادعاءات الوزارة، "ويشارك العديد منها، بما في ذلك ماهان إير، في تسهيل دعم النظام الإيراني للميليشيات خارج حدوده".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش يرد على الاتهامات الموجهة للسعودية باختراق هاتف مؤسس شركة "أمازون"

الحكم وسط الركام: المؤامرة التي تستهدف تقسيم العراق

مسؤول قطري: إجمالي الانتهاكات الإماراتية منذ بدء الحصار بلغ 2105