أحدث الإضافات

إندبندنت: بريطانيا تبيع برامج تجسس ورقابة إلى 17 دولة قمعية منها السعودية والإمارات
شيخ قبائل سقطرى يدعو لاستئصال “الاحتلال الإماراتي السعودي”
الإمارات تضع شروطا لعودة إنتاج النفط في ليبيا
حرب غير مرجحة بين مصر وتركيا في ليبيا
مسجد آيا صوفيا والعرب.. وبائع "السميت"!!
حلفاء الإمارات يحاصرون مقر البنك المركزي بعدن ويطالبون حكومة اليمن برواتب لقواتهم الانفصالية
محمد بن زايد يبحث مع رئيس وزراء اليونان التطورات في منطقة البحر المتوسط
بعد السيطرة على سقطرى... أبوظبي تغازل الصومال للحصول على دعمها في تنفيذ مخططاتها في اليمن
خطوة إصلاح الحكومة
المؤسسة الوطنية للنفط الليبية: الإمارات أعطت تعليمات لمليشيات حفتر بمنع عمليات إنتاج النفط
الإمارات تزود مليشيات حفتر بطائرات مسيرة بينها ثلاث إسرائيلية الصنع
مليشيا الحوثي تتوعد باستهداف مواقع حيوية بالسعودية والإمارات
«إن.إم.سي هِلث» للخدمات الصحية في الإمارات تدرس خيار إعادة الهيكلة والإفلاس
ترحيب إسرائيلي بسيطرة الإمارات على جزيرة سقطرى في اليمن
الثغرات القاتلة في مسودة الإعلان المشترك لوقف إطلاق النار باليمن

عيد فطر جديد ومئات المعتقلين السياسيين في سجون الإمارات

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2020-05-24

جاء عيد الفطر الجديد بعد شهر فضيل ككل عام، فيما عشرات العائلات من الإماراتيين تتنظر لحظة خروج أبنائها من سجون جهاز أمن الدولة الذي يقضون سنوات سجنهم ظلماً بسبب مطالبتهم بالإصلاح.

 

يوجد في السجون الرسمية وغيرها أكثر من 100 معتقل سياسي بين أكاديميين وصحافيين ومحامين وخبراء دستوريين وتربويين وشيوخ ومدونين وناشطين طالبوا بالإصلاحات السياسية أو تضامنوا مع المعتقلين.

 

وتزداد المخاوف بشأنهم مع تفشي وباء كورونا في الدولة. وفي ظل قيام الدول بالإفراج عن سجناء خشية تفشي الوباء في السجون تستمر السلطات في الإمارات في رفض التعليق على قضية المعتقلين السياسيين والدعوات المطالبة بالإفراج لفوري عنهم.

في شهر ابريل/نيسان الماضي أفرجت السلطات عن أكثر من 1500 سجين من المحكوم عليهم في تهم متعددة لكن لم يتم ذكر أياً من المعتقلين.

 

ومع حلول عيد الفطر المبارك وفي شهر الله الفضيل سمحت السلطات لبعض المعتقلين من التواصل مع ذويهم بعد أسبوعين من المنع الكامل فقد حرمت أخرين من الاتصال منذ أشهر دون معرفة السبب في انتهاك واضح ومتعمد لحقوق السجناء وأهاليهم في الاتصال خاصة في هذا الظرف العالمي الذي ينتشر فيه وباء كورونا مما يزيد الحاجة للتواصل بين المعتقلين وعائلاتهم للاطمئنان على صحتهم.

 

وقال تقرير مركز الإمارات لحقوق الإنسان إن 107 من الإماراتيين ما يزالون في سجون السلطات بسبب تعبيرهم عن أراهم ومطالبتهم بالإصلاح السياسي بينهم 11 معتقلاً لم يفرج عنهم رغم انتهاء فترة الحكم الصادرة بحقهم.

 

وأبرز المعتقلين هم المعتقلون في القضية المعروفة دولياً (الإمارات94) والناشط الحقوقي البارز أحمد منصور وعالم الاقتصاد الدكتور ناصر بن غيث، والمعتقلة مريم البلوشي وأمينة العبدولي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قلقٌ يدوم وانتهاكات تستمر

"إيماسك" يهنئ بحلول عيد الفطر المبارك

"إيماسك" يهنئ بحلول عيد الفطر المبارك

لنا كلمة

خطوة إصلاح الحكومة

حذر مركز الإمارات للدراسات والإعلام "ايماسك" مراراً من أن زيادة عدد الهيئات والسلطات يسبب تعارض في الصلاحيات ويثقل الهيئة الإدارية في البلاد ويزيد من النفقات، لكن السلطات فضلت المضي قدماً في تلك الهيئات في محاولة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..